الشريط الأخباري

أمسية تراثية سريانية بصوت السوبرانو سناء بركات في المركز الوطني للفنون البصرية

دمشق-سانا

قيل عن صوتها إنه فيه من رائحة الأرض بعد سقوط المطر ويبعث في روح المستمع حالة عشق لتصقله الفنانة السورية الشابة السوبرانو سناء بركات بالمراس والدراسة وهذا ما عكسته من خلال الأمسية الموسيقية لأغان من التراث السرياني احتضنها مسرح المركز الوطني للفنون البصرية بدمشق.

وقدمت بركات خلال الأمسية التي أشرف عليها الموسيقي وعازف الكمان جورج طنوس من كنوز التراث السوري عبر مجموعة من الأغاني التي كتبها ولحنها كتاب لايزالون يقدمون للموسيقى السريانية الجديدة وتحاكي الحب والوطن والغربة والفراق وأغان من الفلكلور السرياني الذي تسربت الحانه للتراث الشعبي بمختلف المحافظات.

وبينت بركات في تصريح لـ سانا أن مشروعها الموسيقي الذي تعمل عليه كموسيقية أكاديمية هو نشر الأغنية السريانية بعد إخراجها من قالب الترتيل الديني لتكون أغنية شعبية تتردد في كل الأوقات مؤكدة أن هدفها من المشروع إبراز هذا الفن بشكل مختلف وتعريف الناس عليه بشكل أكبر.

يذكر أن المغنية بركات تخرجت في المعهد العالي للموسيقا عام 2011 وتحمل إجازة في الفلسفة من جامعة دمشق وهي مغنية في كورال الحجرة التابع للمعهد العالي للموسيقا منذ عام 2008 وفي كورال الفرقة الوطنية للموسيقا العربية منذ عام 2006.

رشا محفوض

انظر ايضاً

موسيقا شرقية شبابية ضمن أمسية غنائية لفرقة أوج