الشريط الأخباري

الخامنئي: الأمريكيون لا يحترمون تعهداتهم ولا تفاوض معهم

طهران-سانا

جدد قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي رفض بلاده التفاوض مع الإدارة الأمريكية مشيرا إلى أن الأمريكيين لا يحترمون تعهداتهم ولا يلتزمون بها.

وقال الخامنئي خلال لقائه كبار المسؤولين الإيرانيين اليوم إن “المقاومة هي الخيار النهائي للشعب الإيراني الذي سيرغم أمريكا على التراجع” مشيرا إلى أن الأمريكيين لا يجرؤون على شن حرب على إيران لأنهم يدركون أنها لن تكون في مصلحتهم.

ووصف الخامنئي التفاوض مع أمريكا بـ”السم الزعاف والخاطئ لأن الأمريكيين لا يحترمون تعهداتهم والتزاماتهم ولا يلتزمون بأي شيء “مشيرا إلى أن الأمريكيين يريدون من التفاوض “خفض مدى الصواريخ الإيرانية كي لا تتمكن من الرد على اعتداءات واشنطن في حال حصولها”.

وأوضح الخامنئي أن الشعب الإيراني “يرفض المساومة حول نقاط قوته وعمق بلاده الاستراتيجي في المنطقة” لافتا في الوقت ذاته إلى أن الأمريكيين يولون أهمية لمصالح الكيان الصهيوني أكثر من أي طرف آخر.

وجدد الخامنئي التأكيد على أن إيران باتت الآن أكثر قوة من أي وقت مضى وهي مصممة على الحفاظ على مصالحها وعلى تأهب قواتها العسكرية والأمنية .

وأشار قائد الثورة الإسلامية الإيرانية إلى تخبط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بادعاءاته حول إيران جراء المشكلات الاقتصادية والاجتماعية الكثيرة التي تشهدها الولايات المتحدة معتبرا أن تناقض المسؤولين الأمريكيين فيما بينهم يشكل مؤشرا على الارتباك داخل الإدارة الأمريكية ولافتا إلى أن سياسة المواجهة التي تقودها واشنطن ضد طهران ستهزم وستنتهي لمصلحة إيران.

انظر ايضاً

الخامنئي: ما تسمى “صفقة القرن” محكوم عليها بالفشل

طهران-سانا أكد قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي أن ما تسمى “صفقة …