عبد اللهيان: أولويتنا في محادثات فيينا هي مصالح الشعب الإيراني

دافوس-سانا

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أن الأولوية بالنسبة للحكومة الإيرانية في محادثات فيينا حول الاتفاق النووي هي مصالح الشعب الإيراني وتحصيل المكاسب الاقتصادية التي يقرها الاتفاق.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية ارنا عن عبد اللهيان قوله ضمن فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي أن “الأمريكيين يعلمون جيداً ما هو المطلوب منهم في حال أرادوا العودة إلى الاتفاق النووي” مؤكداً أنه “إذا لم يتخذ الرئيس الأمريكي بايدن إجراء بشأن التوصل إلى اتفاق رصين فإن لإيران خيارات متعددة على الطاولة”.

ولفت إلى أن السبب الأساس للتباطؤ الذي تشهده محادثات فيينا هو تمسك إيران بحقها الكامل في جميع المكاسب الاقتصادية التي أقرها الاتفاق النووي عام 2015 وتخلفت واشنطن والدول الأوروبية عن الوفاء بها.

وحول الوضع في اليمن قال وزير الخارجية الإيراني إن “جميع الأطراف اليمنية لا بد أن يكون لها دور في مستقبل اليمن” داعياً إلى ضرورة استمرار وقف إطلاق النار ورفع الحصار عن اليمن وجلوس جميع الأطراف اليمنية إلى طاولة الحوار لتقرير مستقبل بلدهم.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

لافروف يؤكد ضرورة وقف الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الأراضي السورية

طهران-سانا أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة وقف الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الأراضي السورية