الشريط الأخباري

روضة المكطف.. تجربة شعرية من الحسكة تحتفي بالمرأة والوطن

الحسكة-سانا

التزمت في قصائدها بقضايا الوطن والمرأة والدفاع عنهما أما القالب فكان الشعر العامودي والتفعيلة لتكون الشاعرة روضة المكطف أحد الأصوات الشعرية الواعدة في محافظة الحسكة خلال الأعوام الأخيرة.

وتذكر الشاعرة المكطف أنها كتبت الشعر في سن مبكرة وتعلمت بحور الشعر والأوزان خلال فترة التعليم الثانوي لتستمر بعدها بالكتابة إلى يومنا الحاضر مشيرة إلى أنها تكتب القصائد التي تولد لديها من وحي المواقف.

وتقول: “من شدة حبي وتعلقي بالعربية لا أتذوق إلا الشعر المكتوب بها رغم أنني أقوم بترجمة بعض القصائد من الانكليزية إلى العربية بحكم عملي بالترجمة”.

وترى الشاعرة المكطف أن المرأة أكثر إحساسا وشاعرية من الرجل ولكون الأنثى برأيها قمة الإحساس من المفروض أن يكون لها وجود أكثر في ساحة الشعر لأنها خلقت شاعرة تمتلك العاطفة التي أهلتها لتلعب دور الأم والزوجة.

يشار إلى أن الشاعرة روضة بشير المكطف من مواليد ريف القامشلي 1993 خريجة أدب إنكليزي وحائزة على الماجستير في الأدب الإنكليزي ونالت جوائز عدة منها جائزة أفضل قصيدة وطنية عام 2014 وجائزة اتحاد الكتاب العرب وجائزة آذار للأدباء الشباب وطبعت ثلاثة دواوين هي (على شفى عشق) و(إنك أنثى فعودي) و(دمعة وطن).

نوف الضمن