الشريط الأخباري

كورنيش جبلة البحري.. منفذ حيوي يربط المدينة بالعالم

اللاذقية-سانا

تزخر مدينة جبلة التي تقع على البحر الأبيض المتوسط والتي تتبع لمحافظة اللاذقية وتبعد عنها نحو 28 كم بالمواقع الأثرية والسياحية الجميلة ومنها كورنيشها البحري الذي يستقطب الزوار من داخل المدينة وخارجها ويعد منفذا حيويا ومعلما سياحيا ينتظره مستقبل مشرق ويربط المدينة بالعالم من خلال مينائها.

وقال المهندس بلال مثبوت رئيس مجلس المدينة إن كورنيش جبلة يعد متنفسا رئيسيا لسكان المدينة حيث تنتشر المقاهي على طول الكورنيش الذي يبلغ طوله نحو 4400 متر والقسم الذي تتوزع فيه معظم المقاهي هي بالجهة الشمالية منه ويبلغ طوله نحو 1000 متر أما بقية الكورنيش فتكاد تخلو من المقاهي.

وأضاف مثبوت لدينا قرار من مجلس المدينة بالموافقة على استثمار مواقع المقاهي على الكورنيش البحري بالنسبة للتراخيص الممنوحة عن طريق دراسة الجدوى الاقتصادية لهذه المواقع لافتا الى أنه تمت دراسة كل موقع على أسس علمية وتم اعتماد مبلغ الاستثمار السنوي له بالاضافة الى ان منشآت هذه المقاهي ستعود ملكيتها لمجلس المدينة وبالتالي يمكن للمجلس في نهاية مدة الاستثمار الإعلان عن مزاد علني.

ويقدم الكورنيش البحري بحسب مثبوت خدمات كثيرة للمواطنين حيث تنتشر فيه الحدائق وألعاب الأطفال بالاضافة إلى المنظر الجمالي للبحر الذي يطل عليه الكورنيش.

وأشار إلى أن هناك مشاريع سياحية تم تسليم مواقعها وأخرى قيد التسليم و تتضمن شاليهات سياحية ومسابح شتوي وصيفي وصالات أفراح وفندق خمس نجوم بالإضافة إلى متممات ترفيهية أخرى مثل ملاعب تنس وغيرها.

صفاء علي