الشريط الأخباري

برلمانيون أوروبيون خلال لقائهم المفتي حسون: الشعب السوري متمسك بثقافة الحياة وإرادة النصر

دمشق-سانا

أكد سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون أن سورية واجهت الإرهاب والتطرف نيابة عن أوروبا وهي تدفع اليوم ثمن مواقفها المبدئية وقرارها المستقل.

وأشار حسون خلال لقائه اليوم وفداً برلمانيا أوروبيا إلى أن سورية كانت عبر تاريخها ولا تزال بلد المحبة والسلام ومنها انطلقت القيم الانسانية والحضارية محذرا من تغلغل الفكر المتطرف في أوروبا بدعم من بعض الحكومات.

بدورهم أكد أعضاء الوفد أن زيارتهم إلى سورية فرصة للتعرف على حقيقة ما يجري فيها من أحداث بعيداً عن تضليل وسائل الإعلام الغربية وما تحاول ترويجه، لافتين إلى أن الأحداث الجارية بينت أن الشعب السوري متمسك بثقافة الحياة وإرادة النصر.

ويضم الوفد كلا من البرلماني الأوروبي اودو فويت ورئيس رابطة الجالية السورية في بلجيكا انطوان قسيس ورئيس التحالف من أجل السلام والحرية في بلجيكا روبرت فيوري ورئيس حزب الأمة البلجيكي هارفي فان ليثيم والبرلماني السلوفاكي رئيس حزب سلوفاكيا لنا ماريان كوتلبا والبرلماني الكرواتي زييغو غلاسنوفيك والبرلماني السلوفاكي جان موران والصحفي الإيطالي غلان مايكلسن.

انظر ايضاً

المفتي حسون لوفد ألماني: سورية تفتح أبوابها لجميع أبنائها الذين هجروا بسبب الإرهاب

دمشق-سانا التقى اليوم سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون وفداً برلمانياً ألمانياً …