الإحصاء الجغرافي.. دورة تدريبية في أكساد

ريف دمشق-سانا

تتركز محاور الدورة التدريبية ” الإحصاء الجغرافي” التي أطلقتها اليوم منظمة المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة “أكساد” على التعريف بهذا المجال الذي يعنى بتحليل البيانات المتكاملة للظواهر الطبيعية والبشرية اعتمادا على مقاييس رقمية والاطلاع على مقاييس التشتت والانتشار والتوزعات وأنواعها والإحصاء المكاني وغير المكاني.

ويشارك بالدورة التي تستمر أربعة أيام 20 متدرباً ومتدربة من العاملين في وزارات الزراعة والإصلاح الزراعي والإدارة المحلية والبيئة والموارد المائية حيث تهدف إلى التعريف بالإحصاء الجغرافي كأحد الفروع الحديثة لعلم الإحصاء عبر محاضرات يقدمها خبراء وباحثون من “أكساد”.

وفي كلمة له خلال افتتاح الدورة بمقر المنظمة بريف دمشق أشار مدير عام “أكساد” الدكتور نصر الدين العبيد إلى اهمية الدورة في تطوير معارف ومهارات المتدربين الخاصة بمنهجية الإحصاء الجغرافي والتي تعتبر منهجية جديدة وتقانة حديثة رافدة لتقانات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية وأثبتت جدواها العلمية الاقتصادية.

ولفت العبيد إلى أنه يتم تطبيق هذه المنهجية بعدد من التخصصات منها الأرصاد الجوية والمراقبة البيئية والزراعة الذكية وعلم أمراض الثروة الحيوانية وتحديد مدى ملاءمة الممارسات والأنماط الزراعية للمواقع التي تنفذ فيها واختيار الأفضل والمناسب زمانياً ومكانياً.

وأوضح العبيد أن أكساد طورت خبرتها ومعرفتها في مجال الإحصاء الجغرافي كمنهجية للتحليل الإحصائي المكاني وتسعى لنقل هذه الخبرة والمعرفة إلى المؤسسات الوطنية في الدول العربية نظراً لأهمية هذه المنهجية في تطبيق الإجراءات الإحصائية في المجالات البحثية والدراسات النوعية التي تعزز الوصول إلى نتائج إيجابية تضمن سلامة البيئة والإنسان.

مهران معلا

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مذكرة تفاهم بين الأمانة السورية للتنمية وأكساد لتطوير العمل في القطاع الزراعي

ريف دمشق-سانا بناء شراكات استراتيجية مع المنظمات العربية والدولية وإيجاد حلول مستدامة