التربية تدعو المجتمع الدولي لمساعدة الطلاب في مناطق انتشار الإرهابيين بإدلب على الخروج وتقديم امتحاناتهم

دمشق-سانا

دعت وزارة التربية المجتمع الدولي إلى مساعدة الطلبة الراغبين بتقديم امتحانات الشهادات العامة والموجودين في مناطق انتشار المجموعات الإرهابية بإدلب على الخروج من هذه المناطق إلى مراكز الاستضافة والمراكز الامتحانية.

وجاء في بيان لوزارة التربية حصلت سانا على نسخة منه انسجاماً مع المسؤولية الوطنية والأخلاقية والإنسانية تدعو وزارة التربية المجتمع الدولي للعمل على السماح للطلاب في إدلب تقديم امتحاناتهم الرسمية وذلك انطلاقاً من حق جميع الطلاب بالحصول على التعليم وتوفير كل ما يناسب ليتمكنوا من إكمال دراستهم وأداء امتحاناتهم.

وأشارت الوزارة في بيانها إلى الجهود الكبيرة التي بذلتها في هذا الإطار بالتعاون مع الجهات المعنية والمنظمات الدولية وخاصة ما يتعلق بتسهيل عبور الطلاب الراغبين بتقديم امتحاناتهم العامة في مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية المسلحة ومن لبنان مبينة أنه حتى الآن لم يسمح لطلاب وطالبات محافظة إدلب بالتوجه إلى محافظة حماة عبر المعبر المؤمن لهم لتقديم امتحاناتهم.

وطالبت الوزارة جميع المنظمات والهيئات والمجتمع الدولي بالعمل للسماح بعبور الطلاب حرصاً على مستقبلهم التعليمي وانسجاماً مع المسؤولية الوطنية والأخلاقية والإنسانية لافتة إلى أنه تم تجهيز مركزين في حماة لاستقبالهم وتأمين كل الخدمات لهم من إيواء وإطعام ورعاية صحية وتعليم لضمان مساعدتهم في تقديم امتحانات مريحة تحقق لهم رغباتهم المستقبلية في بناء أنفسهم والاسهام في بناء بلدهم وخدمة مجتمعاتهم.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

التربية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي يبحثان التعاون التوعوي لشريحة الشباب

دمشق-سانا بحث وزير التربية الدكتور دارم طباع اليوم مع وفدي الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة والمخدرات