الحرس الثوري الإيراني: لن نتردد في حماية سيادة البلاد

طهران-سانا

أكد المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني العميد رمضان شريف أن القوات المسلحة الإيرانية لن تتردد في إنفاذ القانون وحماية سيادة البلاد الوطنية في الخليج ومضيق هرمز.

وكشف شريف في تصريح اليوم أن “ناقلة النفط البريطانية ستينا إمبيرو دخلت مضيق هرمز تحت حماية مدمرة بريطانية عندما أوقفها حرس الثورة” موضحا أنها “انتهكت قوانين الملاحة وأطفأت أجهزة التتبع ولم تأبه بالتحذيرات”.

وأشار شريف إلى أنه “رغم تدخل المدمرة التابعة للبحرية الملكية البريطانية وتحليق مروحيتين للحيلولة دون قيام القوات الخاصة التابعة لحرس الثورة بمهمتها إلا أن هذه القوات نفذت مهمتها بحزم واحتجزت السفينة وقامت بإرشادها إلى المرفأ للقيام بالإجراءات القانونية”.

وعرض حرس الثورة الإيراني اليوم صورا لعملية توقيف ناقلة النفط البريطانية في مضيق هرمز حيث أظهر مقطع فيديو قيام قواته الخاصة بعملية إنزال على ظهر ناقلة النفط المحتجزة باستخدام مروحية.

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن في بيان أمس توقيف ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز ونقلها إلى السواحل الإيرانية لعدم مراعاتها القوانين الدولية البحرية.

 

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency