جامعة تشرين تطرح 60 بحثاً علمياً لخدمة التنمية الاقتصادية وإعادة الإعمار

اللاذقية-سانا

يشكل البحث العلمي اللبنة الأساسية في إيجاد الحلول للكثير من القضايا والمشاكل الاقتصادية التي تحتاج لمعالجات وتسهم نتائجه في تحقيق التنمية وتطوير المجتمع اقتصاديا واجتماعيا وعلميا ويخدم عملية إعادة الإعمار.

وحول الدور الذي يضطلع به البحث العلمي في المرحلة المقبلة أكد عميد كلية الاقتصاد في جامعة تشرين الدكتور علي ميا في حديث لنشرة سانا الاقتصادية أهمية دوره في التنمية وإعادة الإعمار، مشيراً إلى أنه تقع على كليات الاقتصاد في الجامعات مسؤولية كبيرة في المساهمة بإعداد الخطط والاستراتيجيات اللازمة لعمليات التنمية من خلال البحث العلمي.

ولفت ميا إلى ضرورة ربط الجامعة بالمجتمع من خلال أبحاث علمية تلامس الواقع وقابلة للتطبيق على الأرض، لافتاً إلى أن هناك حوالي 60 بحثاً علميا في الكلية تلامس الواقع ولدى الكلية 88 طالب دكتوراه و450 طالب ماجستير.

من جهته رئيس قسم إدارة الأعمال في الكلية الدكتور باسم غدير أوضح أن الكلية تقدم أبحاثا علمية مهمة لمرحلة إعادة الإعمار ولا سيما أن العمل الاقتصادي يحتاج إلى بحث علمي، مبيناً أن تطبيق مخرجات البحث العلمي على أرض الواقع سيعود بالفائدة على المجتمع وجامعة تشرين لم تتوقف يوماً عن البحث العلمي وحاولت أن تقدم الكثير من الأبحاث العلمية المهمة ويتم العمل في الكلية على تحويل الأبحاث العلمية لتكون واقعية وهي تدعو الفعاليات الاقتصادية في السوق السورية للمشاركة وتطبيق النتائج العلمية عمليا.

من جانبه نائب عميد كلية الاقتصاد الدكتور أيمن العشعوش أشار إلى أن هناك أبحاثا اقتصادية في الكلية تشمل معظم قطاعات الاقتصاد سواء قطاع التعليم العالي أو القطاع الصناعي أو القطاع الزراعي ومدى إمكانية الاستفادة من الموارد المتاحة حاليا لمعالجة المشاكل التي نجمت عن الأزمة في سورية.

وحول دور القطاع الخاص في المرحلة المقبلة لفت إلى أهمية دور هذا القطاع في عملية التنمية الاقتصادية إذ لا يمكن للقطاع العام بمفرده في الدول التي تعرضت لأزمات أن يقدم كل ما يلزم في مرحلة إعادة الإعمار ولذلك لا بد من وجود دعم وتنسيق كبير وتبادل خبرات ما بين القطاعين العام والخاص.

وقالت طالبة الدكتوراه نرمين موسى إن هناك توجهاً جديداً لربط البحث العلمي بالواقع وتحديد الاختصاصات الجامعية التي يتوجه نحوها الطلاب ومدى ملاءمتها لمتطلبات سوق العمل في سورية وهو ما سيسهم في إعادة الإعمار ودفع عجلة النمو الاقتصادي وزيادة الوعي لدى الجامعيين بإعادة البناء.

نشرة سانا الاقتصادية

فراس زردة

انظر ايضاً

الإرهابيون يعتدون بقذيفة صاروخية على جامعة تشرين باللاذقية

اللاذقية-سانا اعتدى إرهابيو تنظيم جبهة النصرة المنتشرون في أقصى الريف الشمالي لمحافظة اللاذقية بعد ظهر …