الخامنئي: مسألة احتجاز ناقلة النفط الإيرانية لن تبقى دون رد

طهران-سانا

أكد قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي أن احتجاز ناقلة النفط الإيرانية التي تمثل قرصنة بحرية بريطانية لن يمر دون رد من طهران.

وكانت البحرية البريطانية احتجزت ناقلة النفط الإيرانية في الرابع من تموز الجاري قبالة موقع الصخرة في مضيق جبل طارق في إجراء مخالف للقوانين الدولية ويأتي في إطار الحرب الاقتصادية التي تشنها أمريكا وحلفاؤها وأدواتها على إيران.

وقال الخامنئي في تصريحات له اليوم إن “طهران سترد على احتجاز بريطانيا ناقلة النفط عندما تتاح الفرصة وفي المكان المناسب”.

وأشار الخامنئي إلى النهج الذي تسلكه الدول الغربية في تعاملها مع الدول الأخرى وقال إن “المعضلة الكبرى التي تعاني منها الدول الأوروبية هي روح التكبر، ولو وجدت دولة ضعيفة أمامهم فإنهم يلجؤون إلى هذه الطبيعة لكن لو وجدت دولة قوية تعرف حقيقتهم وتقف بوجههم فإنهم ينهزمون”.

وفيما يخص الاتفاق النووي شدد الخامنئي على أن إيران نفذت جميع التزاماتها في الاتفاق بينما انتهك الأوروبيون 11 التزاماً مضيفاً: “لن نضعف أمام الضغوط الأوروبية والأمريكية”.

وأشار الخامنئي إلى أن إيران ستواصل وتيرة تقليص التزاماتها بالاتفاق طالما أن الاتحاد الأوروبي لم ينفذ تعهداته وقال مخاطباً الأوروبيين: “بدأنا بتقليص التزاماتنا بالاتفاق النووي وهذا الأمر من المؤكد أنه سيستمر بما أنكم لم تنفذوا التزاماتكم”.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

طهران تطالب بتعويض عن خسائر احتجاز ناقلة النفط الإيرانية

طهران-سانا طالب رئيس السلطة القضائية الإيرانية ابراهيم رئيسي بتعويض عن الخسائر الناجمة عن احتجاز ناقلة …