الشريط الأخباري

(يلا سوا) لتوقيع أطول رسالة دعم لأهالي الجولان تواصل نشاطها في اللاذقية وطرطوس

اللاذقية وطرطوس-سانا

نشاطات الفعالية الوطنية بعنوان (يلا سوا) لتوقيع أطول رسالة دعم وحب ووفاء للجولان العربي السوري المحتل وأهله الصامدين وتأكيدا على هويته العربية السورية تواصلت اليوم في رحاب المدينة الجامعية في جامعة تشرين وساحة السيد الرئيس بمدينة جبلة.

وعبر المشاركون عن تمسكهم بأرضهم وترابهم مشددين على أن الجولان سوري وسيبقى سوريا ولن يكون لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حوله أي قيمة لأن من لا يملك لا يستطيع أن يعطي فالشعب السوري هو صاحب الحق الوحيد في أرضه وترابه.

وفي تصريح لمراسل سانا أكد الأستاذ الدكتور منير يحيى أن الجولان السوري راسخ في ضمير كل السوريين وسيبقى قبلة لهم ولن يقبلوا التخلي عنه مهما حاول أعداء سورية من أجل تغيير هويته أو سلخه عن أرضه الأم مشيرا إلى أن هذه الفعالية ما هي إلا رسالة إلى العالم بأن أبناء سورية موحدون تجاه قضيتهم الوطنية وهم متمسكون بحقوقهم وأرضهم وسيعيدون الجولان إلى سورية طال الزمان أم قصر.

وبين الدكتور علي شحود قائد المعسكر الجيولوجي لصيف 2019 الذي يضم طلابا من كليات عدة في الجامعة ان مشاركة الطلبة تعبير عن وطنيتهم وانتمائهم وبالتالي رفضهم كل الإجراءات والمحاولات التي تستهدف وحدة وطنهم وسيادته حيث سيبقى الجولان عربيا سوريا.

من جانبها قالت هزار موسى من جامعة تشرين إن الجولان صامد بأهله وأبنائه وسيبقى جزءا لا يتجزأ من أرض سورية فيما أكدت الطالبة هدى حسن أن الشعب السوري متمسك بالجولان وسيبقى إعلان ترامب وغيره بلا قيمة على أرض الواقع لأن من له الحق في الحديث عن الجولان هو أبناء سورية.

وشدد عضو مجلس مدينة جبلة المهندسة فاطمة ابراهيم على أنه لا أحد في هذا العالم يستطيع النيل من وحدة سورية وسلخ الجولان عنها فالشعب السوري أثبت ويثبت يوما بعد يوم تمسكه بحقوقه وبوحدته وهو مدافع مقدام عن أرضه ولذلك فهو سيسقط أي قرار ينتقص من هذه الحقوق.

وفي طرطوس شاركت فعاليات شعبية ورسمية وحزبية اليوم في الفعالية أمام مبنى المحافظة.

وأوضح الرحالة إحسان جاد الله نصر المشرف على الفعالية في تصريح لمراسلة سانا أنها بمنزلة رد شعبي جماهيري تنديدا بإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتل وتأكيدا على أن الجولان في قلب وعقل كل سوري.

بدورها اعتبرت رغد زهر الدين من فريق (يلا سوا) أن الفعالية تأكيد على أن الجولان حاضر في ضمائرنا جميعا فيما نوهت شذى يعقوب من محافظة حماة وأحد أفراد الفريق بالتشجيع الكبير والمحبة والتجاوب الذي حظيت به الفعالية في مختلف المحافظات ما يؤكد وحدة الشعب السوري ودفاعه عن قضاياه.

المشاركون في الفعالية الوطنية شددوا على أن الجولان عربي سوري ولا أحد يمكنه أن يغير من هذه الحقيقة حيث قالت هبة محمد إنها خطوة مهمة تعكس حقيقة الشعب السوري الذي لم ولن يتنازل عن حبة تراب واحدة من أرضه وفي مقدمتها الجولان السوري المحتل فيما بينت هناء محمود أن الجولان سوري وسيعود وما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة بينما شدد الشابان أنس حسين ومحمد سليمان على أن الجولان سيبقى سوريا وهي حقيقة راسخة لدى كل السوريين.

شارك بالفعالية محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد حسين وقائد شرطة المحافظة ورئيس مجلس المحافظة.

وكانت الفعالية انطلقت من السويداء مرورا بمحافظات عدة وحطت رحالها مساء اليوم في محافظة طرطوس لتكمل مسيرتها إلى وجهتها النهائية في مكتب الأمم المتحدة بدمشق لتقديم رسالة احتجاج ضد إعلان الرئيس الأمريكي حول الجولان السوري المحتل.

اللاذقية…

طرطوس…

 

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

 

انظر ايضاً

فعالية (يلا سوا) لتوقيع أطول رسالة دعم لأهالي الجولان تحط رحالها باللاذقية

اللاذقية-سانا شاركت فعاليات شعبية ورسمية وحزبية وشبابية في اللاذقية اليوم بالفعالية الوطنية التي أقيمت بعنوان …