الجعفري يوقع وثيقة تعيد التأكيد على التزام الدول الأعضاء بميثاق الأمم المتحدة ونظام تعددية الأطراف

نيويورك-سانا

وقع مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري وثيقة تتضمن نصاً لديباجة ميثاق المنظمة الدولية بجميع اللغات الرسمية الست المعتمدة وذلك في إطار الأنشطة التي تنظمها بمناسبة إحياء ذكرى التوقيع على الميثاق الذي تم في سان فرانسيسكو في الـ 26 من حزيران 1945.

وسيتم حفظ الوثيقة في المقر الرئيس للأمم المتحدة بنيويورك كتعبير عن الالتزام المتجدد بالميثاق قبل الاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين لتأسيس المنظمة الدولية في شهر أيلول 2020.

وجاء توقيع الوثيقة في مقر الجمعية العامة للأمم المتحدة تلبية لمبادرة أطلقتها رئيسة الدورة الثالثة والسبعين للجمعية ماريا اسبونسا غراسيا وذلك لإتاحة الفرصة للدول الأعضاء في الأمم المتحدة لإعادة التأكيد على التزامها المتجدد بميثاق الأمم المتحدة وبنظام تعددية الأطراف وتماشياً مع قرار الجمعية العامة بإحياء الذكرى السنوية الخامسة والسبعين للأمم المتحدة ولإعادة تأكيد الالتزام الجماعي بتعددية الأطراف.

تجدر الإشارة إلى أن الوفد الدائم للجمهورية العربية السورية لدى الأمم المتحدة دعم هذا القرار في الجمعية العامة انطلاقاً من أن سورية كانت أحد المؤسسين الـ 51 للأمم المتحدة عندما وقعت على ميثاق إنشاء المنظمة الدولية في سان فرانسيسكو 1945 وتعبيراً منها عن تمسكها بأحكام الميثاق ومبادئه ولا سيما مبدأ المساواة في السيادة واحترام سلامة أراضي الدول ووحدتها الإقليمية وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

مؤتمر صحفي للجعفري في ختام الجولة 13 من محادثات أستانا