الشريط الأخباري

حزب السعادة التركي:نتيجة انتخابات اسطنبول تؤكد فشل أساليب أردوغان

أنقرة-سانا

أكد رئيس حزب السعادة التركي تامال كاراموللا أوغلو أن نتيجة الانتخابات المحلية المعادة في اسطنبول تمثل فشلا للأسلوب الاستفزازي والتحريضي والاستبدادي لرئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان الذي أراد أن يحول تركيا إلى “امبراطورية للرعب والخوف”.

وقال كاراموللا أوغلو في مؤتمر صحفي في أنقرة اليوم “أردوغان استفاد من جميع إمكانيات الدولة وصلاحياتها وهددنا وتوعدنا إلا أن الناخب التركي قال له إني لا أهابك ولا أخاف من نظامك الاستبدادي وصوت لمرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو”.

يشار إلى أن أردوغان تلقى صفعة انتخابية جديدة بعد الهزيمة الكبيرة لمرشح حزبه للمرة الثانية أمام مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض بعد إعادة الانتخابات البلدية في مدينة اسطنبول كبرى المدن التركية والتي بقيت تحت سيطرة الحزب الحاكم لسنوات طويلة.

ودعا رئيس حزب السعادة التركي إلى تغيير النظام الرئاسي الحالي في تركيا والعودة إلى النظام البرلماني “للتخلص من سلطة الفرد الواحد” مستبعدا أن “يعود النظام الحالي لوضعه السليم بسبب الأخطاء التي ارتكبها أردوغان على صعيد السياستين الداخلية والخارجية”.

وأضاف كاراموللا أوغلو  “لن تعود الأمور إلى وضعها الطبيعي إلا بالعودة إلى النظام البرلماني والحد من صلاحيات أردوغان لضمان الشفافية ووضع حد نهائي لكل أنواع الفساد وهو صفة النظام الحالي بعد أن سيطر أردوغان على جميع أجهزة ومرافق الدولة وتصرف بها كما يشاء”.

إلى ذلك أعرب معظم المواطنين الأتراك في اسطنبول وفقا لاستطلاع للرأي عن رفضهم للنظام الرئاسي الذي أقره نظام أردوغان في نيسان عام 2017.

وأظهر الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة متروبول للأبحاث بعد يوم من انتخابات اسطنبول المعادة أن 6ر58 بالمئة من الأتراك في اسطنبول أعلنوا تأييدهم للنظام البرلماني ومعارضتهم للنظام الرئاسي في تركيا.

وكانت أحزاب المعارضة التركية أعلنت حينها أن الهيئة العليا للانتخابات لجأت إلى التزوير والاحتيال لتمرير استفتاء أردوغان حول النظام الرئاسي بعد أن اعتمدت نحو 5ر2 مليون بطاقة اقتراع غير مختومة من قبل اللجان الانتخابية.

انظر ايضاً

حزب تركي: تدخل أردوغان في سورية أوصل المنطقة لوضع صعب

أنقرة-سانا أكد زعيم حزب السعادة التركي تامال كاراموللا أوغلو أن تدخل نظام رجب طيب أردوغان …