الشعر المترجم إلى العربية وباقة من قصائده في رابطة الخريجين الجامعيين

حمص-سانا

يحظى الشعر المترجم إلى العربية بمكانة لدى متذوقي الشعر في سورية ولا سيما أنه يضم أعلاما من الشعراء العالميين الذين تولى نقل نتاجهم للعربية عدد من كبار الكتاب والأدباء.

وخلال ندوة أقامتها رابطة الخريجين الجامعيين في حمص عن الشعر المترجم إلى العربية بمشاركة عدد من الأدباء والشعراء وحضور جمهور من عشاق الشعر والأدب استعرض الدكتور نزيه بدور قصيدة للشاعر الروسي الداغستاني رسول حمزاتوف الذي يعرف بشاعر الإنسانية بعنوان طيور اللقلق وجاء فيها:

“يهيأ لي أحيانا أن الجنود.. الذين ما رجعوا من الميادين الدامية .. لا يرقدون في

جوف هذه الأرض .. بل تحولوا إلى لقالق بيضاء”.

الشاعرة عفاف الخليل القت عددا من قصائد لشعراء انكليز مشهورين بينت فيها العمق الروحي للكلمة والدقة في التعبير والوصف دون الاهتمام بمظهر القصيدة وشكلها أمثال وورد وورث و زوتوبيا وجورج جوردن نويل المعروف بـ “اللورد بايرون” حيث قرأت له قصيدة بعنوان “تمشي بدلال” جاء فيها:

“هي تتهادى بجمالها البهي.. مثل ليلة مرصعة بالنجوم في سماء

صافية .. جمعت عينيها أجمل ما في النور.. وأروع ما في الظلال”.

بدوره الدكتور قصي أتاسي القى مقتطفات من الشعر الفرنسي المترجم للعربية أمثال جاك بريل وشارل بودلير الذي قرأ له من ديوانه الشهير أزهار الشر قصيدة نثرية بعنوان “هيا اثملوا” جاء فيها:

“كونوا سكارى.. كي لا تشعروا بفداحة هذا العبء الرهيب الذي

يثقل كواهلكم.. إنه الزمن اللعين”.

كما استحضر الدكتور أتاسي على هامش الندوة قصائد لعدد من كبار الشعراء العرب منهم أحمد شوقي وبدوي الجبل وجوزيف حرب.

يشار إلى أن النشاط الأدبي القادم في الرابطة يتناول أدب الأطفال للأديب برهان الشليل.

تمام الحسن

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency