الشريط الأخباري

“بإيدي بتعمر”.. حملة للتشجيع على التدريب والتعليم المهني

السويداء-سانا

أطلقت منظمة المعهد الأوروبي للتعاون والتنمية بالسويداء بالتعاون مع مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل حملة للتشجيع على التدريب والتعليم المهني في مرحلة إعادة الإعمار تحت شعار “بإيدي بتعمر”.

وتتضمن الحملة بحسب منسق مركز الشباب بالمنظمة كنان خداج إقامة جلسات حوارية و توعوية في 12 قرية حول موضوع الحملة التي تستهدف مختلف فئات المجتمع وشريحة الشباب بشكل خاص إضافة للتعريف بالمراكز والجمعيات الأهلية التي تقدم خدمة التدريب المهني المجاني بالمحافظة.

وأشار خداج في تصريح لمراسل سانا إلى أن الحملة تهدف إلى تعريف الشباب بمفهوم التدريب المهني وأهميته وبرامجه في المنظمات والجمعيات وتشجيعهم على كسر الصورة النمطية عن المهن والتأكيد على دور مراكز التدريب والتعليم الخاصة وفرق العمل المجتمعية في إيجاد مساحات تدريب مهني وتوضيح أهمية الوظائف والأعمال في المرحلة المستقبلية لإعادة الإعمار.

وأوضح خداج أن الحملة تأتي انطلاقا من حاجة المجتمع إلى الأعمال المهنية التطبيقية كحاجته لبقية الوظائف الأخرى ولما للقطاع المهني من دور مهم في الظروف الحالية وتحسين مستوى معيشة الفرد والحد من البطالة بين صفوف الشباب الذين لم يكملوا دراستهم بسبب ظروف الحرب ومساعدتهم لتحقيق ذاتهم ليكونوا أفرادا فاعلين ضمن مجتمعاتهم لإعادة إعمار سورية.

عمر الطويل

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency