البطريرك يازجي: الشعب السوري تواق إلى روح السلام وينفض غبار الحروب والإرهاب

دمشق-سانا

أكد بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي أن الشعب السوري تواق إلى روح السلام وينفض رغم كل أوجاعه ومعاناته غبار الحروب والتكفير والإرهاب.

وأشار البطريرك يوحنا العاشر خلال مأدبة إفطار اليوم على شرف البطريرك إيريناوس بطريرك صربيا في فندق الفور سيزون بدمشق إلى أن الأخوة المسيحية الإسلامية هي شيء من تاريخ هذه الأرض التي إن قدر لها أن تنطق لأصدقت قول أحد أسلافنا البطاركة أن التراب الذي شرب دم الشهداء لم يسأل أن كان هذا الدم مسيحيا أو مسلما.. الدم واحد هو دم الحقيقة.

ودعا يوحنا العاشر البطريرك الضيف لنقل محبة الشعب السوري إلى الشعب الصربي وإلى كنيسته المقدسة وأن يصلوا من أجل سلام سورية وخير كل الشرق ومن أجل من تاق إلى السلام في أرض السلام ومن أجل المخطوفين ومنهم مطرانا حلب يوحنا ابراهيم وبولس يازجي اللذان يتعامى العالم عن قضيتهما.

وهنأ البطريرك يوحنا العاشر في كلمته أبناء الأسرة السورية الواحدة من المسلمين بمناسبة حلول عيد الفطر.

وأكد سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون في كلمة له أن سورية عصية على أعدائها بالتفاف أبنائها ووحدتهم فهي بلد المحبة والسلام.

ودعا حسون البطريرك الضيف لينقل لكل كنائس أوروبا أن سورية ستبقى أسرة واحدة قائلا “لا يزال يوحنا المعمدان عند الصباح والمساء يسمع آياتنا وتراتيلنا” مشيرا إلى معاناة الشعب السوري خلال الأزمة “سورية التي تستقبلك اليوم نزفت دماء كثيرة بسبب تآمر 100 دولة عليها ولكن الله هو الذي حماها”.

وأكد مفتي الجمهورية أن سورية استطاعت بصمود شعبها وبسالة جيشها وحكمة قيادتها الانتصار على الإرهاب رغم ما تعرضت له من حرب عدوانية وهذه الانتصارات تصب في مصلحة المنطقة والعالم.

بدوره أعرب البطريرك إيريناوس عن سعادته لما لمسه من محبة بين أبناء الشعب السوري مؤكدا أن رسالة المحبة التي شاهدها في سورية يجب أن تنتقل إلى العالم كله.

وعبر بطريرك صربيا عن تضامنه مع الشعب السوري الذي وقف في وجه من اعتدى على بلاده.

حضر المأدبة رئيس مجلس الشعب حموده صباغ وعدد من الوزراء والمسؤولين ورجال الدين المسيحي والإسلامي.

انظر ايضاً

البطريرك يازجي: العالم العربي يجب أن يبقى يداً واحدة

أبو ظبي-سانا أكد بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي أن العالم العربي …