الراعي: بعض الدول لا تريد عودة المهجرين السوريين إلى وطنهم

بيروت-سانا
أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي أن بعض الدول النافذة لا تريد عودة المهجرين السوريين إلى وطنهم.
وأوضح الراعي خلال لقائه وفدا ألمانيا برئاسة البروفيسور ستيفان فيمور في بكركي اليوم أن منطقة الشرق الأوسط تشهد فرضا لسياسات خارجية تذكي الحروب والنزاعات داعيا في هذا الإطار إلى التوقف والكف عن تغذية الحروب ومخططات السيطرة على المنطقة.
من جهة أخرى أكد رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود أن المؤامرة على العالم الثالث والدول النامية مستمرة وهي ترمي إلى تشويه الإسلام وإشغال المجتمعات بصراعات عبثية تمنعها من التطور.
وندد الشيخ حمود في كلمة اليوم بالتفجيرات الإرهابية التي وقعت في سريلانكا يوم الأحد الماضي وقال: إن من قاموا بتفجيرات كولومبو ينفذون المخططات الأمريكية والإسرائيلية بأمانة بالغة.
ودعا الشيخ حمود إلى ضرورة العمل على مواجهة الإرهاب بشتى الوسائل والسبل وقطع الطريق أمام تنفيذ المخططات الأمريكية والصهيونية في المنطقة والعالم.

انظر ايضاً

البطريرك الراعي: الإرهابيون صنيعة لحركات سياسية

فيينا-سانا أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أن كل الإرهابيين الذين يمارسون العنف …