سائح نرويجي يوثق آثار الدمار التي خلفها (داعش) الإرهابي في تدمر

تدمر-سانا

قطع سائح نرويجي آلاف الكيلومترات للوصول إلى مدينة تدمر وزيارتها والاطلاع على حضارتها وإرثها الإنساني وتوثيق آثار الدمار التي خلفها تنظيم (داعش) الإرهابي وطال أبرز الأوابد الأثرية.

وعبر السائح إلكسندر الذي يعمل محامياً في تصريح لمراسل سانا عن مدى حزنه وألمه الشديدين لما شاهده من تخريب للثقافة البشرية من قبل أعداء الإنسانية آملاً أن تساهم المنظمات الدولية المختصة بالترميم الأثري في إعادة إعمار تلك الصروح التاريخية.

وأشار إلكسندر إلى أن قدومه بمفرده إلى سورية يسمح له بمقابلة أكبر عدد من الناس الذين أظهروا مدى احترامهم وحبهم للزوار ما يؤكد أن الشعب السوري طيب ومضياف ويأمل بحياة مستقرة وآمنة على عكس ما تروج له أكثر وسائل الإعلام الغربية.

ولفت إلى أن مشاهداته سينقلها إلى أصدقائه ومعارفه عند عودته لبلده وعدد كبير منهم متشوق لمثل هذه الزيارة.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم  0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

سياح روس: مدينة تدمر الأثرية صمدت أمام جميع الغزاة والطامعين

تدمر-سانا زارت مجموعة سياحية من روسيا الاتحادية مدينة تدمر الأثرية واطلعت على المواقع الأثرية والأضرار …