الشريط الأخباري

مقتل امرأة بالرصاص في ايرلندا الشمالية والشرطةتتحدث عن عمل إرهابي

لندن-سانا

لقيت امرأة مصرعها بعد إطلاق أعيرة نارية خلال أعمال شغب بمدينة لندنديري في ايرلندا الشمالية أمس تعرضت خلالها الشرطة لهجوم بالقنابل الحارقة ومقذوفات أخرى.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مارك هاميلتون مساعد قائد الشرطة قوله: “نتعامل مع الحادث باعتباره عملا إرهابيا وفتحنا تحقيقا بالجريمة”.

وأظهرت صور نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي سيارتين تحترقان وأشخاصا ملثمين يرمون القنابل الحارقة والألعاب النارية على آليات الشرطة.

واتهمت الشرطة “الجيش الجمهوري الايرلندي الجديد” بالوقوف وراء اندلاع أعمال العنف في الآونة الأخيرة بينما أعرب البعض عن مخاوفه من أن تكون الهجمات الأخيرة مؤشرا على استغلال المسلحين الاضطرابات السياسية الحالية حول ايرلندا الشمالية وحدودها مع جمهورية ايرلندا بسبب بريكست.

وأدى اتفاق تم التوصل إليه عام 1998 إلى وضع حد لثلاثة عقود من العنف في ايرلندا الشمالية.