الشريط الأخباري

حلقة نقاش حول الحرب التي تتعرض لها سورية في سفارتنا ببوخارست

بوخارست-سانا

استضافت السفارة السورية في بوخارست جلسة نقاش بعنوان “الحرب على سورية استهداف لسيادتها ووحدة أراضيها” بمشاركة مجموعة تجاوزت الثلاثين شابا وشابة من القادة الشباب الرومان ضمن البرنامج الدبلوماسي الذي تنظمه مؤسسة إيسكو الثقافية الرومانية بحضور عدد من المختصين والأساتذة الجامعيين.

وبدأت الجلسة بعرض فيلم عن سورية وحضارتها والتطور الذي شهدته منذ العام 1970 ولغاية 2010 على كل الصعد تلاه إيجاز قدمه ممثل سفارة سورية في رومانيا حول أسباب المؤامرة والحرب التي تستهدف سورية وأبعادها وأهدافها وما قدمه الشعب والجيش العربي السوري بالتعاون مع الأصدقاء والحلفاء من تضحيات لحماية سورية من الإرهاب الممول والمدعوم من قوى خارجية والذي استهدف سيادتها ووحدة أراضيها ومقدراتها الوطنية مشددا على أن هذه التضحيات ساهمت في حماية المنطقة وأوروبا والعالم من إرهاب امتهن القتل أداة والكراهية ثقافة.

وقدم عدد من القادة الشباب الرومان مداخلات حول مرحلة إعادة الإعمار في سورية والدور الذي يمكن أن تلعبه رومانيا في هذا المجال كما تم استعراض تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي والاحتلال الإسرائيلي للجولان السوري حيث ركزت المداخلات على أن هذه الأرض سورية لا يملك أحد الحق بالانتقاص من سيادة الدولة السورية عليها سواء أكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أم غيره.

وفي معرض إجابته عن تصريحات ترامب حول الجولان السوري المحتل قال ممثل السفارة: “إن سورية مصممة على استعادة السيادة على كامل التراب السوري بما فيها الجولان السوري المحتل بكل الوسائل المشروعة المتاحة” مشددا على أن أبناء الجولان مستمرون بمقاومة الاحتلال ومتمسكون بهويتهم السورية.

يذكر أن البرنامج الدبلوماسي للقادة الشباب في رومانيا يهدف إلى تأهيل وإعداد جيل الشباب ليصبحوا قادة في المستقبل.

وتتعاون سفارة سورية في بوخارست بشكل مستمر مع منظمة إيسكو الرومانية حيث تشارك سنويا في مهرجان السفارات الذي تنظمه هذه المنظمة بالتعاون مع وزارتي الخارجية والثقافة الرومانيتين.

 

انظر ايضاً

اكتشاف مادة كيميائية فريدة في حليب الأم تحطّم الأورام السرطانية

براغ-سانا كشفت دراسة تشيكية جديدة أن مادة كيميائية موجودة فقط في حليب الأم يمكن أن …