الشريط الأخباري

أكثر من أربعين ألف يمني ضحايا غارات تحالف العدوان السعودي

صنعاء-سانا

أكد مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية باليمن أن أكثر من أربعين ألف يمني هم ضحايا غارات تحالف العدوان السعودي على المناطق اليمنية خلال السنوات الأربع الماضية.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة اليمنية يوسف الحاضري أعلن قبل عدة أيام أن إجمالي ضحايا العدوان السعودي على اليمن خلال أربع سنوات بلغ 37 ألفا و822 مدنيا.

ووفقا لتقرير صدر عن المركز اليوم فإن حصيلة ضحايا غارات تحالف العدوان السعودي على الاراضي اليمنية خلال اربع سنوات بلغت “اكثر من 16005 شهداء بينهم 3547 طفلا و2271 من النساء فيما تجاوز عدد الجرحى الـ 24967 شخصا بينهم 3568 طفلا و2560 امرأة”.

ولفت التقرير إلى أن تحالف العدوان استخدم في جرائمه ضد الشعب اليمني مختلف أنواع الأسلحة والقنابل والذخائر العنقودية المحرمة دوليا في انتهاك صريح وواضح للقانون الدولي كما انتهج سياسة التدمير الشامل للبلاد شملت المنشآت التعليمية والجسور وآبار المياه والمطارات ومخازن الغذاء وكل ما له علاقة بقوت المواطن الضرورية بالتزامن مع حصار شامل من البر والبحر والجو لإخضاع هذا الشعب في ظل صمت دولي مريب.

وذكر التقرير أن العدوان منع اليمن من استقبال المواد الغذائية الضرورية والدواء والأجهزة والمعدات الطبية وخاصة المتعلقة بأمراض الكلى والسرطان ومنع الناس من السفر لتلقي العلاج في الخارج ما أدى إلى وفاة الآلاف.

وتصادف في السادس والعشرين من الشهر الجاري الذكرى السنوية الرابعة لعدوان تحالف النظام السعودي على اليمن والذي استخدم فيه مختلف أنواع الأسلحة ما أدى إلى مقتل وإصابة عشرات الآف المدنيين ودمار هائل في البنى التحتية والاقتصادية اليمنية إضافة إلى تسببه بأسوأ كارثة إنسانية في العالم أدت إلى انتشار الأمراض المستعصية والمجاعة في مختلف أنحاء البلاد نتيجة حصار الموانىء اليمنية ومنع إدخال الأدوية والمساعدات الإنسانية.