الشريط الأخباري

منتخب سورية يخسر أمام نظيره العراقي بدورة الصداقة الودية الدولية

بغداد-سانا

خسر منتخب سورية بكرة القدم للرجال مع نظيره العراقي بهدف دون رد اليوم خلال لقائهما على استاد البصرة الدولي في افتتاح بطولة الصداقة الودية الدولية.

وشهد الشوط أداء متوسطا وتبادل فيه المنتخبان الهجمات لكن دون أن تترجم إلى أهداف لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني أثمر الضغط الهجومي للمنتخب العراقي عن تسجيل هدف أحرزه جستن ميرام في الدقيقة السادسة والسبعين من كرة قوية من داخل منطقة الجزاء وبعد الهدف حاول لاعبو منتخبنا إيجاد الثغرات وإدراك التعادل الذي كان سيتحقق لو دخلت تسديدة محمد عثمان في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع إلا أن النتيجة بقيت على حالها لتنتهي المباراة بفوز المنتخب العراقي بهدف دون رد.

وفي مؤتمر صحفي عقب اللقاء قال المدرب فجر ابراهيم: قدم منتخبنا أداء معقولا في الشوط الأول ولكن الأداء قل في الشوط الثاني وأجرينا تبديلات لتجريب اللاعبين مبينا أن غياب اللاعبين عمر السومة وعمر خربين أثر على الحالة الهجومية مؤكدا في الوقت نفسه أن المنتخب العراقي كان أميز واستطاع أن يخطف هدفا أكسبه النقاط الثلاث.

يشار إلى أن نحو خمسة وثلاثين ألف مشجع حضروا المباراة وقاموا بتشجيع المنتخبين بأهازيج عراقية وسورية علما أن الملعب يتسع لثمانية وستين ألف مشجع.

وسيلعب منتخبنا مع نظيره الأردني في الثالث والعشرين من الشهر الجاري بدورة الصداقة ومع منتخب الإمارات في لقاء ودي في السادس والعشرين من الشهر نفسه في العاصمة الإماراتية أبو ظبي.

وحضر المباراة وزير الشباب والرياضة العراقي ورئيس الاتحاد العربي السوري لكرة القدم محمد فادي الدباس الذي وصل البصرة صباح اليوم ورئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبد الخالق مسعود.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم 0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

القائم بالأعمال بالنيابة لوفد سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الوزير المفوض منذر منذر خلال جلسة لمجلس الأمن: سورية لم تدخر جهدا على مدى السنوات الماضية لتقديم المساعدات الإنسانية والدعم لجميع المتضررين من الأزمة على كامل الأراضي السورية