الجيش يرد على خروقات إرهابيي “النصرة” ويكبدهم خسائر كبيرة بريفي إدلب وحماة

حماة وإدلب-سانا

في إطار ردها على خروقاتها المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد نفذت وحدات من الجيش العربي السوري عمليات مركزة على محاور تحرك وتجمعات المجموعات الإرهابية بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدات الجيش نفذت عمليات نوعية مساء اليوم تميزت بالكثافة النارية وشمولها للعديد من مناطق انتشار المجموعات الإرهابية بريف إدلب الجنوبي حيث تركزت الاستهدافات على مقرات وتجمعات إرهابيي “الحزب التركستاني” و”جبهة النصرة” في قرى فريكة والشيخ مصطفى والفقيع والكركات وفي مدينة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي.

وبين المراسل أن ضربات الجيش أسفرت عن مقتل وإصابة أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير مقرات وتجمعات لهم وعرف من قتلى الإرهابيين أحد متزعمي تنظيم جبهة النصرة الإرهابي المدعو محمد خالد الحسين.

وأشار المراسل إلى أن وحدات من الجيش استهدفت أيضا بالأسلحة المناسبة مقرات لإرهابيي “جبهة النصرة” في محيط حيش وأطراف تل عاس موقعة في صفوف الإرهابيين قتلى ومصابين ودمرت مقرات وتحصينات ومستودعات ذخيرة.

وأفاد مراسل في وقت سابق اليوم بأن وحدات الجيش المرابطة بريف حماة وجهت رمايات دقيقة إلى تجمعات وأوكار المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة في بلدة الحويجة وقريتي الصهرية وسحاب بالريف الشمالي.

وبين المراسل أن رمايات الجيش أسفرت عن تدمير عدة أوكار للإرهابيين وأسلحة وذخيرة وإيقاع قتلى ومصابين في صفوفهم.

وقضت وحدات من الجيش أمس على العديد من الإرهابيين في بلدتي باب الطاقة ومورك بريف حماة الشمالي وفي صهيان وتلمنس بريف إدلب الجنوبي الشرقي ودمرت لهم أوكارا في عمق مناطق انتشارهم كانوا يتخذونها منطلقا لأعمالهم الإرهابية.

انظر ايضاً

الجيش يرد على اعتداءات الإرهابيين ويستهدف مقراتهم بريفي إدلب وحماة برمايات مدفعية وصاروخية دقيقة

إدلب وحماة-سانا ردت وحدات الجيش العربي السوري على اعتداءات إرهابيي “جبهة النصرة” على المدنيين في …