الشريط الأخباري

روحاني: جريمة نيوزيلاندا مؤشر على ضرورة التصدي الشامل للإرهاب

طهران-سانا

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الجريمة الإرهابية المروعة في نيوزيلاندا مؤشر آخر على ضرورة التصدي الشامل للإرهاب.

ونقلت وكالة “ارنا” الإيرانية عن روحاني قوله في بيان اليوم: أن “الهجوم الإرهابي والعنصري على المصلين في نيوزيلاندا كان عملا وحشيا وشنيعا آلم قلوب الشعب الإيراني وجميع المسلمين والأحرار في العالم” مضيفا: أن “هذه الجريمة الهمجية التي أسفرت عن استشهاد وجرح العديد من المصلين الأبرياء والعزل مؤشر آخر على ضرورة التصدي الشامل للإرهاب وبث الكراهية تجاه الأديان والقوميات وكذلك “الإسلاموفوبيا” الرائجة في الغرب والتي للأسف يتم النفخ فيها من قبل بعض الحكومات الغربية”.

وشدد روحاني على أن هذه الجريمة أثبتت بأن الإرهاب ما زال من المشاكل العالمية المهمة وبحاجة إلى مكافحة شاملة ومنهج موحد من قبل جميع الدول ضد العنف والتطرف في أي نقطة من العالم داعيا المحافل العالمية إلى فضح الحماة السريين والعلنيين لمثل هذه الممارسات.

وأكد الرئيس الإيراني بأن بلاده ما زالت عازمة على المكافحة الحازمة للإرهاب والعنصرية في ظل وحدة وتضامن المسلمين مشيرا إلى أن طهران ستتابع على الصعيد الدولي مسألة البت في هذه الجريمة البشعة والطلب باعتقال ومحاكمة كل الضالعين فيها.

ولفت روحاني إلى أن التغطية الخبرية غير المهنية واللاإنسانية لهذه الجريمة الإرهابية من قبل بعض وسائل الإعلام المتشدقة في الغرب دليل آخر على عنصريتها ومعاييرها المزدوجة حتى فيما يخص حياة البشر.

وكان 49 شخصا قتلوا وأصيب العشرات بجروح خطيرة جراء هجوم إرهابي نفذه استرالي يميني متطرف بأسلحة رشاشة استهدف المصلين في مسجدين بمدينة كرايس تشيرتش في نيوزيلاندا صباح اليوم.

انظر ايضاً

روحاني: العلاقات الإيرانية العراقية وثيقة في مختلف المجالات

طهران-سانا أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني عمق العلاقات الإيرانية العراقية وخصوصيتها في مختلف المجالات. وقال …