سد المزينة بريف حمص… مصدر مائي ومقصد سياحي

حمص-سانا

يعد سد المزينة بريف حمص مصدرا مائيا مهما لأهالي المنطقة والمناطق المجاورة وأضفى عليه ارتفاع مستوى التخزين فيه جراء الهطولات المطرية الغزيرة التي شهدتها المنطقة رونقا وجمالا وجعله متنزها للزائرين.

المهندس اسماعيل اسماعيل مدير الموارد المائية بحمص بين أن الهطلات المطرية في منطقة السد وما حولها تجاوزت المعدل العام وبلغ حجم التخزين فيه 16 مليونا و725 ألف متر مكعب يقابله العام الماضي 5 ملايين و752 ألف متر مكعب.

وأضاف اسماعيل إنه تتم تعبئة السد عن طريق قناة جر من تحويلة على نهر راويل بغزارة 5 امتار مكعبة بالثانية وهو سد ركامي تم إنجازه عام 2003 ويبلغ طوله 696 مترا وارتفاعه 58 مترا أما حجم التخزين الأعظمي للسد فهو 19 مليونا و 200 ألف متر مكعب.

وأشار مدير الموارد المائية إلى أن مساحة سطح بحيرة السد تبلغ 93 هكتارا ويروي 4 آلاف هكتار في سهل البقيعة بشبكة ري أنبوبية مضغوطة والسد في حالة فنية جيدة وتم اجراء عمليات الصيانة اللازمة له منذ بداية موسم التخزين ويوجد فيه عناصر فنية بشكل كامل لأخذ القياسات اللازمة في جميع الظروف.

من جانبه الياس فاطرة مختار قرية المزينة بين أهمية السد في إحياء أراضي الفلاحين بالقرية وخاصة في فصل الصيف إضافة إلى كونه يجذب السياح من مختلف القرى للتمتع بجماله وممارسة الرياضة والمشي بالقرب منه.

وأشار مختار القرية إلى وفرة الأسماك بالسد وهو ما جعله مقصدا للصيادين ناهيك عن تأمين حاجة أهالي القرية من الأسماك وتحقيق الفائدة الاقتصادية إضافة للزراعية والمائية.

الجدير ذكره أن سد المزينة يعد من المشاريع الخدمية الهامة بمحافظة حمص حيث يروي ويخدم العديد من المناطق التابعة للقرية ويبعد عن مدينة حمص نحو 60 كيلومترا في منطقة وادي النضارة.

صبا خيربك

 تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم  0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency