الشريط الأخباري

باحثون يكتشفون خلايا مسؤولة عن تكاثر السرطانات

لندن-سانا

اكتشف باحثون بريطانيون أن نمو كل أنواع السرطانات يبدأ من نوع واحد من الخلايا تدعى (خلايا المنشأ) وسيغير هذا الاكتشاف كيفية علاج السرطان بشكل كبير وينقذ حياة ملايين المرضى.

ووجد الباحثون في جامعة سالفورد البريطانية في دراستهم لخلايا سرطان الثدي وتحديدهم لنوع معين من الخلايا الجذعية السرطانية تدعى الخلايا الجذعية السرطانية النشيطة أنها هي المسؤولة عن نمو جميع أنواع السرطانات في الجسم.

وأوضح الباحثون أن الخلايا الجذعية السرطانية النشيطة هي التي تنتج كميات كبيرة من الطاقة وتتكاثر بسرعة كبيرة دون أن ترتبط بأي أنسجة ما يتيح للخلايا السرطانية أن تنتشر عبر الأوعية الدموية واللمفاوية إلى مناطق أخرى من الجسم.

ويقترح الباحثون تركيز جهود علاج السرطان على محاربة الخلايا الجذعية السرطانية النشيطة بدلا من مكافحة كل الخلايا السرطانية مشيرين إلى أن مكافحتها لن تكون أمرا صعبا وذلك بفضل خاصية التوهج التي تتمتع بها هذه الخلايا.

وقال مايكل ليسانتي أحد أعضاء فريق البحث: “قد نكون قادرين على إيقاف نمو السرطانات إن ركزنا جهودنا على مكافحة الخلايا الجذعية السرطانية النشيطة ما يحول مرض السرطان إلى مرض مزمن يمكن التحكم به مثل مرض السكر” مشيرا إلى أن اكتشاف هذا النوع من الخلايا سيفتح أفقا جديدا للتغلب على السرطانات عن طريق إيقاف نموها.