في أمسية لأغاني الحب.. الفرقة الوطنية السورية للموسيقا العربية تطلق 10 أصوات شابة-فيديو

دمشق-سانا

عشاق النغم والكلمة والصوت كانوا على موعد مساء اليوم مع أمسية غنائية للفرقة الوطنية السورية للموسيقا العربية بقيادة المايسترو عدنان فتح الله توجها إطلاق 10 مواهب سورية شابة أدت أغاني للحب من زمن الفن الجميل.

شارك في الأمسية التي استضافها مسرح الأوبرا بدار الأسد للثقافة والفنون طلبة صف الغناء الشرقي في المعهد العالي للموسيقا مقدمين حصيلة عمل طويل امتدت لسنوات عديدة في المعهد الذي يضم نخبة من الأساتذة متجاوزين تبعات الحرب على سورية ومغادرة عدد من الخبراء والمدرسين.

وتميز برنامج الأمسية التي اشرفت عليها المطربة ليندا بيطار والموسيقي كمال سكيكر بالصعوبة والضخامة في آن معا بغرض تعريف الجمهور السوري بألوان الغناء الشرقي التي يتدرب عليها طلبة المعهد من الموشح والدور والقصيدة والمونولوج والموال فقدموا أغاني لكبار الملحنين العرب من محمد الموجي وأحمد صدقي ومحمد عبد الوهاب ووديع الصافي وبليغ حمدي وصلاح الشرنوبي.

وبدأت الأمسية بأغنية عبد الحليم حافظ “أحبك” أداها الطالب روجيه اللحام بصوته الدافئ لتنقل الطالبة لبنى نفاع بصوتها المنضبط موسيقيا أغنية سعاد محمد “من غير حب” ولينقل الطالب عبد الملك اسماعيل جمهور دار الأسد إلى عالم الرومانسية الحالم مع أغنية “يا خلي القلب”.

“شكل تاني” لنجاة الصغيرة أدتها الطالبة اليسار سعيد بصوت اتسم بالإحساس والتماهي مع كلمات الأغنية وبصوته الصافي حاكى الطالب أيوب الحلبي أغنية وديع الصافي “سبحان من جملك” لتغني الطالبة هبه فاهمة عن الحب والشكوى منه مع “أنت الحب” لأم كلثوم.

محمد عبد الوهاب وعمله الخالد “ايمتى الزمان” كان حاضرا مع الطالب غزوان الزعيم وصدح الطالب مجدي أبو عصفور بأغنية “الحب كله” وما فيها من لحن عاطفي دفاق.

وبصوته القوي أدى الطالب ريان جريرة “سهرت منه الليالي” لعبد الوهاب لتختتم الأمسية مع وردة الجزائرية وأغنيتها “بتونس بيك” بأداء حيوي من الطالبة سارة درويش.

يشار إلى أن المايسترو عدنان فتح الله يحمل إجازة من المعهد العالي للموسيقا اختصاص آلة العود وهو مؤسس وقائد الاوركسترا العربية لمعهد صلحي الوادي للموسيقا ومدرس آلة العود في المعهد العالي للموسيقا أسس العديد من الفرق الخاصة بالموسيقا الشرقية وشارك في العديد من الاوركسترات العالمية والعربية كعازف عود صولو وله مشاركات في ورشات عمل خاصة بالتأليف الموسيقي.

يذكر أن الفرقة الوطنية للموسيقا العربية أحدثت مع تأسيس المعهد العالي للموسيقا عام 1990 وتمت إعادة هيكلتها لاحقا لتضم سبعين عازفاً ومغنياً عالي الاحتراف يعملون على كل أشكال وقوالب الموسيقا العربية الآلية منها والغنائية.

رشا محفوض

انظر ايضاً

الفرقة الوطنية للموسيقا العربية تغني طربيات وتراثيات بيوم الثقافة

دمشق-سانا أرادت الفرقة الوطنية السورية للموسيقا العربية أن تحمل أمسيتها الموسيقية التي قادها المايسترو عدنان …