الشريط الأخباري

المعهد العالي للموسيقا يقدم نخبة من طلابه المتفوقين بدار الأسد

دمشق-سانا

على مدى يومين متتاليين قدم المعهد العالي للموسيقا نخبة من طلابه المتفوقين في صفوف الآلات الشرقية والغربية ليعرضوا لجمهور دار الأسد للثقافة والفنون ما تلقوه في المؤسسات الأكاديمية الموسيقية من علوم وتقنيات عالية خلال سنوات الحرب على سورية.

هذه الخطوة سبقتها خطوات مماثلة في العام الماضي بتقديم طلاب المعهد المتفوقين على المسارح السورية بهدف تعريف الجمهور بخريجي المعهد الأوائل ووضعهم على الطريق الاحترافي وإظهار قدرة المعهد على تجاوز تبعات الحرب من نقص الكوادر ومغادرة الخبراء الأجانب الذين شكلوا لسنوات عماد التدريس الموسيقي فيه.

وعكست الأمسيتان طابعا سوريا خالصا عماده مواهب شابة نمت بخبرات وطنية على الرغم من أنهما شملتا عزف باقة لأهم أعمال المؤلفين الموسيقيين العرب والأجانب.

برنامج أمسية اليوم التي استضافتها خشبة مسرح الدراما بدار الأسد تناوب عليه 6 طلاب وجاءت وجبة دسمة بين الأسلوبين الشرقي والغربي من حيث الأعمال المقدمة حيث عزفت الطالب جول شاهين على آلة الكلارينيت فيما تناوب بالعزف على آلتي الكلارينيت والكمان الطالبان فادي فركوح ورشا وردة كما عزف الطالب أحمد علي على آلات إيقاعية.

وعلى آلة الغيتار عزف يزن الجاجة وعلى الفلوت اني ابراهيميان لتختتم الأمسية بالغناء الشرقي بموال وقصيدة “أغار من قلبي” للموسيقار محمد عبد الوهاب بصوت ريان جريرة.

وكان يوم أمس شهد أمسية تناوب عليها أيضا ستة طلاب هم نورا وينة على البيانو وديمة جبر على الكمان ونتالي عصباتي على الترومبيت وسلام بشر على العود وعبير فروج على الفيولا وعلاء العبد الله على القانون.

وكان المعهد العالي للموسيقا تأسس عام 1990 ويحتوي ثمانية أقسام هي قسم الآلات الوترية والآلات النفخية والإيقاعية وقسم البيانو والموسيقا العربية والأداء الأوركسترالي والكورال وقسم موسيقا الحجرة والغناء الكلاسيكي وقسم العلوم النظرية.

رشا محفوض

انظر ايضاً

باقة لأهم الأعمال الموسيقية العالمية بأنامل المتفوقين في المعهد العالي للموسيقا