غروسبيتش: الإجراءات الاقتصادية القسرية على سورية إرهاب اقتصادي

براغ-سانا

أكد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية الدكتور ستانيسلاف غروسبيتش أن الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي يفرضها الغرب على سورية تمثل إرهابا اقتصاديا يطال السكان المدنيين ويزيد من معاناتهم في الحصول على احتياجاتهم الحياتية الأساسية.

وقال غروسبيتش في تصريح لمراسل سانا في براغ اليوم: إن “الولايات المتحدة التي تتحمل المسؤولية الأساسية عن الحرب التي تشن على سورية تقوم بمعاقبة هذا البلد لأنه يقاتل الإرهاب” موضحا أنه كلما اقترب تحقيق الانتصار النهائي على الإرهاب في سورية ازدادت الضغوط الأمريكية والغربية عليها.

وانتقد غروسبيتش سياسات الاتحاد الأوروبي تجاه سورية مشيرا إلى أنها لم تستوعب إلى اليوم أن الحكومة السورية الشرعية والجيش والشعب السوري وحلفاءهم يحاربون الإرهاب ويمنعون عمليا وصول الإرهابيين إلى أووربا منبها إلى أن استمرار هذه السياسات الأوروبية يعني تهديد أمن المواطنين في أوروبا.

وكان عضو اللجنة الخارجية في التجمع النقابي لتشيكيا ومورافيا وسيلزكو مارتين بيتش أدان أيضا استمرار الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية مشيرا إلى أن الغرب يحاول عن طريقها عرقلة عملية محاربة الإرهاب وإطالة أمد الحرب في سورية.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم 0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

برلماني تشيكي: انتصار سورية على الإرهاب بات قريباً

براغ-سانا أكد رئيس المجموعة البرلمانية التشيكية للصداقة مع سورية الدكتور ستانيسلاف غروسبيتش أن انتصار سورية …