الشريط الأخباري

المجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على محردة وسلحب بريف حماة.. والجيش يرد

حماة-سانا

اعتدت المجموعات الإرهابية بالقذائف الصاروخية على مدينة محردة وبلدة سلحب بريف حماة الشمالي وذلك في خرق جديد لمنطقة خفض التصعيد في إدلب.

وأفاد مصدر في قيادة شرطة حماة في تصريح لمراسل سانا بسقوط قذيفتين صاروخيتين أطلقتهما المجموعات الإرهابية مساء اليوم على الأحياء السكنية في مدينة محردة بالريف الشمالي الغربي ما أسفر عن وقوع أضرار مادية في ممتلكات الأهالي ومنازلهم.

وأشار المصدر إلى أن المجموعات الإرهابية استهدفت بلدة سلحب بعدة قذائف صاروخية سقطت جميعها ضمن الأراضي الزراعية المحيطة بالبلدة.

وبين المراسل أن وحدات الجيش العاملة بالريف الشمالي ردت على مصادر إطلاق القذائف برمايات نارية دمرت خلالها عددا من منصات الإطلاق وأوقعت في صفوف الإرهابيين قتلى ومصابين.

وتواصل التنظيمات الإرهابية التي ينضوي معظمها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي والمنتشرة في عدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي المتاخم لمحافظة إدلب خرقها لمنطقة خفض التصعيد في إدلب عبر اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة.