نظام أردوغان يواصل تجنيس المهجرين السوريين لاستغلال أصواتهم في الانتخابات المحلية

دمشق-سانا

على وقع نتائج استطلاعات الرأي التي رجحت خسارة حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا السيطرة على مجالس المدن الكبيرة في الانتخابات المحلية المرتقبة يحاول النظام التركي بزعامة رجب طيب أردوغان شراء أصوات المهجرين السوريين عبر الاستمرار بسياسة تجنيسهم واستغلال أصواتهم وشرائها لمصلحة حزبه في تلك الانتخابات.

النظام التركي الذي استثمر بالإرهاب في سورية على مدى عمر الحرب الإرهابية عليها عبر دعمه اللا محدود لشتى التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها /جبهة النصرة/ و/داعش/ المصنفان على لائحة الإرهاب الدولية استغل أوضاع المهجرين السوريين للحصول على ملايين الدولارات من المنظمات الأممية وتعدى ذلك إلى حد سرقة أصواتهم في الانتخابات المقبلة من خلال

عملية تجنيسهم المستمرة.

وزير داخلية النظام التركي سليمان صويلو أقر اليوم “بأن نحو 53 ألف مهجر سوري حصلوا على الجنسية التركية وأنه يحق لهم التصويت في الانتخابات المحلية القادمة” الأمر الذي يؤكد سياسة أردوغان لشراء أصوات المهجرين السوريين لمصلحة حزبه الذي بات يعاني من ضعف شعبيته.

صحف تركية وصفت سياسة تجنيس المهجرين السوريين بأنها “مناورة” من نظام أردوغان لزيادة عدد الأصوات لمصلحة حزبه في الانتخابات وذلك ضمن مخططه لكسب الأغلبية وتمرير خططه المتعلقة بالدستور التي فصلها على مقاسه من

أجل تعزيز صلاحياته وإحكام قبضته على مقدرات البلاد وقرارها.

المعارضة التركية تؤكد أن سياسات أردوغان الداخلية والخارجية مرتبطة بمحاولته إحكام سيطرته على أجهزة الدولة ليصبح الحاكم المطلق للبلاد بلا معارض وأن الشعب التركي معني بمعاقبة حزب أردوغان جراء سياساته القمعية وخصوصا بحق معارضيه بينما يشير العديد من المحللين الأتراك إلى إن حزب العدالة والتنمية تنتظره صفعة من الشعب التركي باحتمال كبير لخسارته السيطرة على مجالس المدن الكبيرة في الانتخابات البلدية المرتقبة.

تجنيس المهجرين وسرقة أصواتهم حلقة في مسلسل جرائم نظام أردوغان بحق السوريين الذي بدأ بدعم التنظيمات الإرهابية وتشكيله عمقا استراتيجيا لها وتسخيرها لخدمة مصالحه ومن بينها تنظيم داعش الإرهابي الذي انتشرت فضائح شراكتهما معا في صفقات شراء النفط المسروق من الأراضي السورية وأيضا تهريب الآثار السورية المسروقة بالتعاون مع الإرهابيين ليصار إلى بيعها لاحقا في أوروبا و”إسرائيل” بمليارات الدولارات.

دليانا أسعد

انظر ايضاً

نظام أردوغان يحكم على أحد معارضيه بالسجن مدى الحياة

أنقرة-سانا حكم النظام التركي على المعارض عثمان كافالا بالسجن مدى الحياة من دون إمكان تخفيض …