الشريط الأخباري

لافروف: ضرورة القضاء بشكل نهائي على الإرهاب في سورية

موسكو-سانا

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة القضاء بشكل نهائي على الإرهاب في سورية وخاصة في محافظة إدلب وبسط سلطة الدولة على جميع أراضيها.

وقال لافروف خلال مؤتمره الصحفي السنوي حول حصاد الدبلوماسية الروسية لعام 2018 اليوم.. إن الإرهابيين المنتشرين في محافظة إدلب وخاصة تنظيم جبهة النصرة يشكلون بؤرة رئيسية للإرهاب في سورية ويواصلون خرق اتفاق المنطقة منزوعة السلاح وقصف مواقع الجيش السوري والقرى والبلدات المجاورة ويحاولون مهاجمة القاعدة الجوية الروسية في حميميم الأمر الذي يتطلب القضاء على الإرهاب.

وشدد لافروف على ضرورة الحفاظ على وحدة سورية واستقلالها وسيادتها وسلامة أراضيها وعودة مناطق شرق الفرات إلى سلطة الدولة مجددا التأكيد على أن الولايات المتحدة لا تزال تحتل أجزاء في منطقة التنف وهي تتحمل كامل المسؤءولية حول مصير المهجرين الموجودين في هذه المنطقة.

وأوضح لافروف أن الولايات المتحدة تمنع وصول المساعدات الإنسانية إلى القاطنين في مخيم الركبان لافتا إلى أن منظمات الأمم المتحدة تعتزم تنظيم قافلة انسانية جديدة الى المنطقة الأمر الذي يتطلب من واشنطن توفير شفافية كاملة لإيصال هذه المساعدات إلى المهجرين وضمان عدم وقوعها بأيدي الإرهابيين الذين تحميهم في منطقة التنف.

وأشار لافروف إلى أن الإرهاب الدولي يخسر الآن في سورية وأن أولوية بلاده هي إنشاء تحالف دولي شامل ضد الإرهاب مؤكدا ضرورة مواصلة العمل على حل الأزمة في سورية وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2254.

وفي سياق آخر أعرب لافروف عن قلق بلاده من النشاط العسكري لحلف الناتو واقترابه من الحدود الروسية مبينا أن الأوضاع في العالم ظلت خلال العام الماضي صعبة ومعقدة مع تصعيد حدة النزاعات نتيجة إصرار بعض الدول الغربية وفي مقدمتها الولايات المتحدة على رفض واقع العالم متعدد الأقطاب وسعيها إلى فرض إرادتها عبر أدوات القوة والاقتصاد والدعاية.

ولفت لافروف إلى أن تلك الدول حاولت إخضاع مؤسسات دولية متعددة الأطراف لنفوذها وإلغاء طابعها الدولي معربا عن أسف موسكو حيال اتخاذ واشنطن خطوات أحادية الجانب لكسر أهم آليات القانون الدولي التي تضمن الاستقرار الاستراتيجي.

وجدد لافروف استعداد روسيا لمواصلة العمل من أجل إنقاذ معاهدة إزالة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى التي تعتزم واشنطن الانسحاب منها وقال.. إن روسيا تأمل أن تبذل الدول الأوروبية الجهود وتحاول الضغط على واشنطن لإجبارها على تحمل المسؤءولية بدلا من اتباع المواقف الأمريكية وقبول تصريحات الناتو عشوائيا التي تحمل روسيا مسؤولية ما يجري مع تجاهل الحقائق التي تقدمها موسكو.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم 0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

 

انظر ايضاً

لافروف: سياسات واشنطن تهدف لزعزعة الاستقرار الاستراتيجي في العالم

موسكو-سانا حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن الولايات المتحدة تتبع سياسات تهدف إلى …