الشريط الأخباري

تفعيل الوحدات الشرطية في كل مناطق محافظة حمص

حمص-سانا ‏

‏انعكست حالة الاستقرار والأمان التي شهدتها محافظة حمص بعد تحريرها من الإرهاب منتصف الصيف الماضي على حياة المواطنين اليومية بشكل إيجابي وباتت الطرقات العامة والأسواق والشوارع داخل أحياء المدينة تشهد حركة نشطة حتى ‏ساعات متاخرة من الليل في مشهد يعيدنا بالذاكرة إلى سنين ما قبل الأزمة.‏

‏قائد شرطة المحافظة اللواء عبد الحكيم وردة أكد في تصريح لمراسل سانا أنه تم ‏تفعيل كل الوحدات الشرطية على امتداد المحافظة وتعزيزها بعناصر وآليات ‏وتجهيزات بشكل كامل وهي تمارس عملها المعتاد وتم توزيع العناصر والدوريات في مختلف ‏المناطق وعلى الطرقات العامة ليلا نهارا الأمر الذي عزز ثقة المواطنين بحالة الأمان وبث الشعور بالارتياح والطمأنينة بينهم.‏

وحول الوضع في قرى الريف الشمالي من حمص بين اللواء وردة أن كل أقسام ‏الشرطة تقوم بواجبها بشكل كامل ليلا نهارا وهناك خطة لزيادة عدد العناصر في ‏مختلف الوحدات الشرطة لتعزيز الرقابة اليومية والمستمرة ومنع جميع المظاهر المخلة بامن ‏الوطن والمواطن في أي نقطة جغرافية بحمص ابتداء من منطقة القصير مرورا بالرستن ‏وصولا إلى مدينة تدمر.‏

وأشار قائد شرطة المحافظة إلى أهمية التعاون والتنسيق مع مختلف القطاعات ‏التعليمية والتربوية والجمعيات الأهلية والمراكز الثقافية لنشر الوعي بين المواطنين حول ‏خطورة المخدرات والعمل على قمع هذه الظاهرة لافتا إلى أنه نتيجة المتابعة المستمرة تم ‏ضبط العديد من حالات البيع والاتجار بالمخدرات.‏

وفيما يتعلق بالخدمات التي تقدمها الأقسام الشرطية للمواطنين بين قائد ‏الشرطة أنه لدى الوزارة خطة لتسهيل حصول المواطنين على جوازات السفر ليس في المدينة ‏فقط وإنما في الأقسام الشرطية في عدد من المناطق بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة لهم اضافة لخدمة السجل العدلي التي يحصل عليها المواطنون في عدد من المناطق.‏

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم 0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency