الشريط الأخباري

الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات تستنكر إساءة سلطات الاحتلال للمقدسات المسيحية

القدس المحتلة-سانا

استنكرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات ما عرضته سلطات الاحتلال الإسرائيلي في (متحف حيفا) من رسومات ومجسمات تسيء للسيد المسيح والسيدة مريم العذراء مؤءكدة أنها إساءة لكل الأديان السماوية وتمثل قمة العنصرية في تبرير استخدام حرية الرأي والتعبير والتي تثير الفتن بين الأمم والشعوب.

ودعت الهيئة في بيان نقلته وكالة وفا الفلسطينية للأنباء إلى التصدي لمحاولات سلطات الاحتلال بالتطاول على الأديان السماوية ورموزها الدينية معربة عن تضامن الهيئة مع المسيحيين في مختلف بلدان العالم.

من جهته أدان الامين العام للهيئة حنا عيسى قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمظاهرة فلسطينية بمدينة حيفا رفضا للمعرض معتبرا أن الإساءة إلى الرموز الدينية هي إساءة إلى القيم الدينية في معناها الأعم والأشم مطالبا بإغلاق المعرض والتقيد باحترام الحرية الدينية.

بدورها طالبت بطريركية القدس للروم الأرثوذكس في بيان لها اليوم سلطات الاحتلال بإزالة اللوحات المسيئة للديانة والمعتقدات المسيحية في المعرض والاعتذار عن رعاية هكذا معرض.

واعتبرت البطريركية أن المعرض اعتداء على القيم المسيحية مشيرة إلى أنها تحترم حرية التعبير عن الرأي بعيدا عن الاساءة غير المبررة للديانات والمعتقدات بشكل عام.

وتواصل سلطات الاحتلال انتهاكاتها بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية الفلسطينية ضاربة بعرض الحائط جميع المواثيق والمعاهدات الدولية وقرارات منظمة اليونيسكو التي ضمنت عدم المساس بها حيث أقامت في متحف حيفا معرضا للرسومات ومجسمات تسيء للسيد المسيح والسيدة مريم العذراء واعتدت على الفلسطينيين الذين تظاهروا أمام المتحف للمطالبة بإغلاق المعرض وازالة المجسمات المسيئة.

 

انظر ايضاً

إكثار بذار درعا يمدد الاكتتاب على بذار البطاطا

درعا-سانا أعلن فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار بدرعا عن تمديد الاكتتاب على بذار البطاطا اعتبارا …