الشريط الأخباري

محتجو السترات الصفراء يستعدون للنزول من جديد إلى الشارع

باريس-سانا

يستعد محتجو السترات الصفراء للنزول من جديد إلى الشارع اليوم للأسبوع التاسع على التوالي تعبيرا عن غضبهم الذي لم يهدأ قبل ثلاثة أيام من الحوار الوطني الذي دعا إليه الرئيس إيمانويل ماكرون.

وذكرت وكالة فرانس برس أن الدعوات تواصلت على شبكات التواصل الاجتماعي إلى التظاهر اليوم في باريس والمدن الفرنسية الأخرى بينما تتوقع السلطات تعبئة أقوى وأكثر تشددا من الأسبوع الماضي.

وفي باريس أعلن عدد من المتظاهرين بينهم أحد أبرز شخصيات التحرك سائق الشاحنات إيريك درويه التجمع في حي لا ديفانس للأعمال في غرب باريس لكن المكان الفعلي لتظاهرهم سيعلن على الأرجح في اللحظة الأخيرة.

وقررت وزارة الداخلية الفرنسية نشر خمسة آلاف شرطي ودركي في العاصمة وكذلك آليات مصفحة تابعة للدرك وفي المجموع تمت تعبئة نحو ثمانين ألفا من رجال قوات الأمن في جميع أنحاء فرنسا.

وتتوقع السلطات تعبئة كبيرة في بورج المدينة الواقعة في وسط فرنسا التي اختارتها مجموعة نافذة من السترات الصفراء كموقع للتجمع.

وعلى موقع فيسبوك أعلن أكثر من 2800 شخص استعدادهم للمشاركة في هذا التجمع وتم استئجار حافلات و سيارات في جميع أنحاء فرنسا للتوجه إلى هذا التجمع في بورج.

وأجبرت موجة احتجاجات السترات الصفراء في الشوارع خلال الشهرين الماضيين ماكرون على تقديم تنازلات سياسية شملت إلغاء زيادة مزمعة على ضريبة الوقود لمحاولة نزع فتيل الغضب من أزمة محسوسة في ميزانيات الأسر.

ووفقا لوكالة فرانس برس فانه منذ انطلاق الاحتجاجات أصيب أكثر من 1500 شخص بينهم 53 جروحهم خطرة من جانب المتظاهرين كما قتل عشرة أشخاص معظمهم في حوادث سير وقعت نتيجة قطع الطرقات.

وسجلت شعبية ماكرون تراجعا قياسيا بسبب سياساته الاقتصادية التي أدت إلى ارتفاع تكاليف المعيشة بشكل كبير ودفعت الفرنسيين إلى المطالبة بتنحيه وجملة من التغييرات.

انظر ايضاً

للأسبوع السابع… محتجو (السترات الصفراء) يواصلون تحركهم في فرنسا

باريس-سانا واصل محتجو “السترات الصفراء” الغاضبون من سياسات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم تحركهم للأسبوع …