ألمانيا مستعدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق

أثينا -سانا

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن بلادها تتحمل بالكامل مسؤولية الجرائم التي ارتكبها النازيون خلال احتلالهم اليونان في الفترة بين عامي “1941 و1944”.

وخلال زيارتها اليونان اليوم قالت ميركل في تصريحات بثتها القناة العامة اليونانية مباشرة: نتحمل بالكامل مسؤولية الجرائم التي ارتكبها القوميون الاشتراكيون في اليونان.. مشيرة إلى أن دعما من برلين لاثينا سيعود بالفائدة على البلدين.

ويشكل مطلب الحصول على تعويضات مالية من ألمانيا عن الجرائم التي وقعت خلال احتلال النازيين لهذا البلد إضافة إلى قرض فرض تقديمه على اليونان عام “1942” جدلا قديما في اليونان أحيته أزمة الدين في السنوات الأخيرة.

وفي العام الماضي قدر تقرير لهيئة المحاسبة اليونانية قيمة التعويضات المطلوبة بـ “162” مليار يورو حيث من وجهة نظر برلين رسميا تمت تسوية قضية تعويضات الحرب نهائيا عبر معاهدات دولية.

وكانت ميركل قد أجرت محادثات أمس مع رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس ومن المقرر أن تجري اليوم محادثات مماثلة مع الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس ومع زعيم المعارضة اليميني في حزب الديمقراطية الجديدة كيرياكوس ميتسوتاك.

من جهة ثانية وخلال لقائها اليوم مع طلبة على هامش زيارتها لاثينا أعلنت المستشارة الألمانية عن استعداد بلادها لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي رغم التحذيرات من مثل هذا الخروج بدون الاتفاق .

ونقلت صحيفة زود دويتشه الألمانية عن ميركل قولها خلال نقاش مع طلاب المدرسة الألمانية في أثينا “نريد أن نفعل كل شيء حتى يكون لدينا خروج
منتظم لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي لأن ذلك جيد للاقتصاد البريطاني وأيضا بالنسبة لنا”.

واستبعدت ميركل احتمال أن يؤدي خروج بريطانيا إلى نهاية الاتحاد.

وكان معارضو خطة ماي من داخل حزبها المحافظ تمكنوا من تمرير تعديل آخر أول أمس يحد من صلاحيات الحكومة فيما يخص الشؤون المالية في حال خرجت بريطانيا من الاتحاد من دون صفقة مع بروكسل.

من جهة أخرى قالت ميركل: “إنها لا ترى في المستقبل المنظور إمكانية لانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي” معتبرة أن الاتفاق الذي توصل إليه الاتحاد الأوروبي مع تركيا حول المهاجرين “لا يعمل على ما يرام”.

وتابعت: إنه “بعدما يصل أي شخص إلى الجزر اليونانية فبإمكانه الوصول إلى الجزء القاري حيث يصل إلى ألمانيا والسويد والنمسا أو أي بلد آخر وبهذه الطريقة ندعم الهجرة غير الشرعية”.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي وتركيا اتفقا في عام 2016 على إعادة المهاجرين القادمين عبر تركيا إلى اليونان والذين لا يحق لهم طلب اللجوء في الاتحاد الأوروبي.

انظر ايضاً

ميركل:على بريطانيا الالتزام باتفاقية الخروج من الاتحاد الأوروبي

برلين-سانا أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم أن الموافقة على تمديد خروج بريطانيا من الاتحاد …