الشريط الأخباري

احتجاجات في العاصمة الأردنية تطالب بإصلاحات سياسية واقتصادية

عمان-سانا

جدد محتجون أردنيون اليوم تظاهرهم في العاصمة عمان رفضا لتعديلات قانون ضريبة الدخل وللمطالبة بتغيير النهج الإقتصادي والسياسي في الأردن والإفراج عن ناشطين معتقلين.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن المتظاهرين تجمعوا قرب مبنى رئاسة الوزراء وسط تواجد أمني كثيف منددين بإقرار قانون ضريبة الدخل الذي كان قد تسبب باحتجاجات شعبية الصيف الماضي.

وحمل مشاركون لافتات كتب على بعضها “يسقط قانون الضريبة” و”تكميم الأفواه إرهاب”.

وكانت مواقع إخبارية أردنية أشارت إلى توقيف 24 ناشطا على خلفية مظاهرات في الأسبوعين الماضيين.

يذكر أن رئيس الوزراء الأردني السابق هاني الملقي قدم استقالته في حزيران الماضي على خلفية الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها البلاد ضد قانون ضريبة الدخل والإجراءات الاقتصادية التي تتبعها الحكومة الأردنية.