الشريط الأخباري

لجنة أممية تطالب النظام السعودي بالإفراج عن معتقلين

جنيف-سانا

دعت لجنة حقوقية تابعة للأمم المتحدة النظام السعودي إلى الإفراج عن أكثر من 12 ناشطاً حقوقياً معتقلاً في سجونه تعرضوا للتعذيب وسوء المعاملة خلال الاستجواب.

ونقلت رويترز عن اللجنة المؤلفة من عشرة خبراء مستقلين قولها في رسالة نشرت على الانترنت: “إن نشطاء مثل لجين الهذلول وإيمان النفجان وعزيزة اليوسف والناشطة البارزة في مجال الدفاع عن حقوق المرأة سمر بدوي ونسيمة السادة ومحمد الربيعة وابراهيم المديميغ محتجزون في سجن ذهبان قرب جدة منذ أيار 2018 دون توجيه تهم لهم” مشيرة إلى أنهم تعرضوا للتعذيب والتحرش الجنسي وأشكال أخرى من سوء المعاملة خلال الاستجواب.

ودعت اللجنة إلى الافراج عنهم وعن ستة نشطاء آخرين بينهم المدون رائف بدوي الذي تعرض للجلد علانية بسبب التعبير عن آراء معارضة على الانترنت ويقضي عقوبة بالسجن لمدة عشرة أعوام.

وكانت الأمم المتحدة أصدرت تقريراً في حزيران الماضي وصفت فيه النظام السعودي بأنه يستخدم قوانين /مناهضة الإرهاب/ بشكل ممنهج لتبرير القمع والاعتقالات والتعذيب التي يمارسها بحق المدافعين عن حقوق الإنسان الذين يقبع الكثير منهم في السجون لسنوات طويلة بينما تم إعدام آخرين في انتهاكات سافرة للعدالة ولحقوق الإنسان.

وفيما يتعلق بقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده باسطنبول في الثاني من تشرين الأول الماضي تسعى اللجنة إلى الحصول على معلومات حول ما إذا تم فتح تحقيق محايد بشأن تورط مسؤولين رفيعي المستوى في تعذيبه وقتله خارج نطاق القانون.

وكان أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي أكدوا بعد إفادة من وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية أنهم على ثقة بأن محمد بن سلمان هو المسؤول عن مقتل خاشقجي.

انظر ايضاً

لجنة برلمانية بريطانية: مبيعات الأسلحة للسعودية غير قانونية

لندن-سانا أكدت لجنة العلاقات الدولية في مجلس اللوردات البريطاني أن مبيعات الأسلحة البريطانية للنظام السعودي …