الشريط الأخباري

مرثية الممثل الأوحد كلخاس.. عرض مونودرامي ضمن مهرجان حمص المسرحي

حمص-سانا

قدمت فرقة نقابة الفنانين بحمص ضمن مهرجان حمص المسرحي الثالث والعشرين مساء اليوم عرض مونودراما “مرثية الممثل الأوحد كلخاس” للأديب الروسي أنطون تشيخوف من إعداد وإخراج وتمثيل خالد الطالب.

العرض الذي شهده حضورا كبيرا ومميزا لفناني ومثقفي وأهالي حمص يتحدث عن ممثل يوم تكريمه حيث يغادر الجمهور المسرح ويبقى الممثل مع نفسه يسترجع ذكرياته التي عاشها لـ35 عاما وكأنه لم يفعل شيئا وأوضح طالب في تصريح لسانا الثقافية أن تجربة المونودراما هي الأولى بالنسبة له معتبرا أنها من أصعب أنواع الفنون المسرحية التي تحتاج الجهد والإبداع والتركيز العميق لافتاً إلى أن قصة كلخاس أعجبته وأحب تقديمها بعد أن أدخل بعض التقاطعات مع مسرحية الملك لير لشكسبير.

وقال طالب: مشاهداتي لتجربة زيناتي قدسية في المونودراما دفعتني لخوض التجربة لأن قدسية مدرسة في هذا المجال ليس على مستوى سورية فحسب بل على مستوى الوطن العربي.

بدوره أشار الفنان تمام العواني المخرج المساعد للعرض إلى أن فن الممثل الوحيد على خشبة المسرح ليس سهلا لأن العرض قائم بكامله على الممثل الذي يجب أن يكون متمكنا من أدواته لينجح إضافة لمخزونه الثقافي والفكري الذي يجب أن يتمتع به ليكون قادراً على النهوض بعرضه منوها بما يقدم من عروض في المهرجان الذي يشكل قيمة ثقافية وحضارية لمدينة حمص.

الكاتب والمسرحي فرحان بلبل قال بدوره:”مهرجان حمص المسرحي عنوان فني تمتاز به هذه المدينة التي رفدت الحركة الثقاقية السورية بالعديد من المبدعين” معتبراً أن عودة مهرجان حمص المسرحي منذ عام 2015 بعد توقفه خلال الحرب إنما هي تأكيد على إرادة وإصرار على بقاء شعلة المسرح متقدة وضاءة.

مثال جمول