الشريط الأخباري

شهيدان و28 جريحا جراء التفجير الإرهابي جنوب شرق إيران

طهران-سانا

ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا أن التفجير الإرهابي الذي وقع اليوم أمام مقر شرطة جابهار جنوب شرق إيران أدى إلى استشهاد شخصين وإصابة 28 آخرين.

ونقلت الوكالة عن رئيس مركز الطوارئ الطبية في كلية العلوم الطبية والخدمات الصحية في ايرانشهر محمد رضا ناصح قوله: “إن الحادث الإرهابي في جابهار هذا الصباح خلف شهيدين و28 جريحا” مضيفا: إن المصابين نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج وإن حالة ثلاثة منهم حرجة.

من جهته أعلن مساعد محافظ سيستان وبلوشستان للشؤون الأمنية أن انتحاريا يقود سيارة مفخخة حاول الدخول إلى مقر قوات الشرطة في جابهار فتصدى له رجال الشرطة ما أدى إلى انفجار السيارة واستشهاد اثنين من الشرطة.

وكان مصدر إيراني مطلع قد أعلن سابقا عن استشهاد ثلاثة أشخاص في الهجوم الإرهابي على مقر شرطة جابهار.

الخارجية الإيرانية: جريمة نكراء

ووصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي الاعتداء الإرهابي بأنه جريمة نكراء ومعادية للإنسانية متوعدا المتورطين فيه بـ “عقاب شديد”.

وقال قاسمي في تصريح له اليوم “إن الإرهابيين ترعرعوا في أحضان بعض الدول والمنظمات التي تروج للعنف والتطرف في المنطقة” موضحا أن الهدف من التفجير الإرهابي إثارة قضية انعدام الأمن في منطقة جابهار الاقتصادية من أجل توجيه ضربة للتعاون الاقتصادي مع بلدان المنطقة.