أسلحة وذخائر من مخلفات الإرهابيين في ريفي درعا وإدلب-فيديو

درعا-إدلب-سانا

واصلت الجهات المختصة في درعا عمليات تمشيط المناطق التي طهرها الجيش العربي السوري من الإرهاب وعثرت على كميات كبيرة من الذخيرة والقذائف من مخلفات الإرهابيين في قرية نصيب جنوب مدينة درعا بنحو 12 كم.

وذكرت مراسلة سانا في درعا أن عناصر الهندسة في الجهات المختصة عثروا خلال تمشيط المناطق المحررة من الإرهاب في ريف درعا الجنوبي على وكر من مخلفات التنظيمات الإرهابية في الأراضي الزراعية بمحيط بلدة نصيب قرب الحدود السورية الأردنية خبئت فيه كميات كبيرة من القذائف المتنوعة والذخيرة والعتاد.

ولفتت المراسلة إلى أن عناصر الهندسة استخدموا معدات هندسية لإزالة الأتربة التي ردمها الإرهابيون على الذخيرة والعتاد لإخفائها وتمويه مكان وجودها مبينة أن من بين المضبوطات قذائف متنوعة مع حشواتها وكميات كبيرة من ذخائر البنادق الحربية والأسلحة الرشاشة وخوذ وسترات وجعب.

وخلال تمشيطها مزارع منطقة درعا البلد أمس عثرت الجهات المختصة على طائرة مسيرة وكميات كبيرة من الذخيرة والأسلحة المتنوعة بعضها أمريكي وإسرائيلي الصنع من مخلفات التنظيمات الإرهابية منها صواريخ تاو وقناصات وعدد كبير من البنادق الحربية وقذائف المدفعية والهاون مع حشواتها وقواذف “آر بي جي” ورشاشات متوسطة.

وتتابع الجهات المختصة بالتعاون مع وحدات الجيش العاملة في المنطقة الجنوبية والأهالي أعمال تمشيط وتفتيش المناطق السكنية ومحيطها والأحياء التي طهرها الجيش في مدينة درعا لرفع مخلفات الإرهابيين من عبوات ناسفة ومفخخات وألغام حفاظا على حياة المدنيين وتمهيدا لاستكمال تأمين تلك المناطق لعودة جميع سكانها الى منازلهم.

إلى ذلك واصلت الجهات المختصة تمشيط عدد من القرى والمناطق التي تم تطهيرها من الإرهاب في أقصى الريف الشمالي الشرقي لحماة والجنوبي الشرقي لإدلب وعثرت على كميات من الأسلحة والذخائر في قرية تل سلمو من مخلفات التنظيمات الإرهابية.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن عناصر الهندسة في الجهات المختصة عثرت خلال تمشيط قرية تل سلمو جنوب مطار أبو الضهور قرب الحدود الإدارية لريف حماة الشمالي الشرقي على ثلاثة أوكار من مخلفات التنظيمات الإرهابية تحتوي على كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ومواد شديدة الانفجار.

وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أعلنت في شباط الماضي تحرير عدد كبير من البلدات والقرى والمزارع في أرياف حماة وحلب وإدلب بما في ذلك مطار أبو الضهور بعد القضاء على أعداد كبيرة من الإرهابيين معظمهم من جنسيات أجنبية وتدمير مقراتهم.


من الأسلحة والذخائر التي تم العثور عليها في بلدة نصيب

 

انظر ايضاً

عودة أكثر من 400 مهجر عبر معبر نصيب الحدودي إلى قراهم المحررة من الإرهاب

درعا-سانا عبر معبر نصيب الحدودي تتواصل عودة المهجرين السوريين من الأراضي الأردنية إلى قراهم وبلداتهم …