الشريط الأخباري

الصين تطالب أميركا بالتوقف عن انتهاك مياهها الإقليمية

بكين-سانا

وجهت الصين اليوم انتقادات حادة للولايات المتحدة على خلفية إبحار مدمرة تابعة للبحرية الأميركية بالقرب من جزر تشيشا الصينية في بحر الصين الجنوبي.

وأرسلت الولايات المتحدة وحلفاؤها في الآونة الأخيرة طائرات وبوارج للمشاركة في المناورات التي أطلق عليها مسمى “حرية الملاحة” في المنطقة في خطوة تصعيدية واستفزازية للصين.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم منطقة العمليات الجنوبية في الجيش الصيني لي هوامين قوله في بيان: “إن المدمرة الأميركية تشانسلورزفيل دخلت الاثنين الماضي المياه قبالة سواحل جزر تشيشا” وأرسلت الصين طائرات وسفناً حربية لتحذير السفينة الأميركية بضرورة مغادرة المنطقة.

وقال لي: “نطالب الولايات المتحدة بضبط أنشطة سفنها وطائراتها العابرة بمحاذاة الأراضي الصينية من أجل تفادي أي حادث طارئ”.

وكان المتحدث باسم الخارجية الصينية غينغ شوانغ أعلن عن تقديم الصين شكوى دبلوماسية ضد الولايات المتحدة طالبتها فيها” بالتوقف فوراً عن ممارسة هذه الأعمال الاستفزازية التي تنتهك سيادة الصين”.

وهذا ثاني حادث بحري بين الصين والولايات المتحدة هذا الأسبوع حيث قامت الأربعاء الماضي سفينتان تابعتان للبحرية الأميركية بدخول مضيق تايوان الذي تؤكد الصين أنه خاضع لسيادتها فيما تزعم الولايات المتحدة أنه مياه دولية مفتوحة للملاحة.

ويأتي التصعيد الأميركي قبيل محادثات مقررة بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ في قمة مجموعة العشرين التي تستضيفها الأرجنتين والهادفة إلى تخفيف حدة النزاع التجاري بين البلدين.