باتروشيف:اتهامات واشنطن لموسكو محاولة لصرف الانتباه عن انتهاكاتها

موسكو-سانا

أكد أمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف اليوم أن الاتهامات الأمريكية لروسيا بانتهاك معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى هي محاولة لصرف الانتباه عن حقيقة الانتهاكات التي ترتكبها واشنطن ذاتها.

ونقلت سبوتنيك عن باتروشيف قوله للصحفيين اليوم: إنه “وراء الاتهامات المطولة حول الخطوات الدبلوماسية لوزارة الخارجية الأمريكية يختبئ الشيء الأهم ألا وهو أن محاولة اتهام روسيا بانتهاك معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى هي لصرف نظر المجتمع الدولي عن حقيقة الانتهاكات التي ترتكبها الولايات المتحدة ذاتها” لافتا إلى وجوب “الإشادة بقدرة الأمريكيين على إدارة مثل هذا الحشو الإعلامي”.

يشار إلى أنه تم توقيع معاهدة الحد من الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى بين كل من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفييتي في عام 1987 ووقعت المعاهدة في واشنطن من قبل الرئيس الأمريكي رونالد ريغان والزعيم السوفييتي ميخائيل غورباتشوف.

انظر ايضاً

باتروشيف: مخلفات الأسلحة الغربية شكلت مصدراً لدخل الإرهابيين في أفغانستان

دوشنبه-سانا صرح سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف أن الشحنات غير القانونية للأسلحة