اتحاد الشباب التشيكي: محاولات الغرب لم تنجح في كسر إرادة السوريين

براغ-سانا

أكد المسؤول في اتحاد الشباب الشيوعي التشيكي الكسندر سالايكا أن الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية منذ أكثر من سبعة أعوام هي بسبب تصديها للصهيونية ورفضها الخضوع للهيمنة الغربية الامبريالية.

وقال سالايكا في مقال نشره اليوم في الموقع الالكتروني للاتحاد حول مشاهداته في دمشق بعد زيارته لها ضمن وفد من اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي الشهر الماضي: “إن سورية ليست كغيرها من الدول فقد تصدت بشجاعة للعدوان ولم تنجح كل محاولات الغرب والأنظمة التي تدور في فلكه في كسر إرادة ومقاومة شعبها”.

وأوضح سالايكا أن سورية غنية بحضارتها وتاريخها وثرواتها مبينا أن دمشق مدينة شرقية مليئة بالرومانسية والجمال لافتا إلى مظاهر إعادة الإعمار التي يمكن مشاهدتها فيها.