الشريط الأخباري

كورال الحجرة يضيء كنيسة اللاتين بدمشق القديمة

دمشق-سانا

أضاء كورال الحجرة بقيادة المايسترو “ميساك باغبودريان” ثاني أمسيات مهرجان “أسبوع دمشق لموسيقى الأورغن” بنسخته الثانية بأعمال موسيقية لأشهر المؤلفين الموسيقيين في كنيسة اللاتين بدمشق القديمة وينظمه مهرجان الأرض المقدسة الدولي للأورغن والمعهد العالي للموسيقى.

وخلال الأمسية أدى الكورال بمرافقة عازف الأورغن فادي جبيلي أعمالاً لـ”مندلسون وليست وارفو بارت وموزارت” والتي تنتمي في مجملها للموسيقى الدينية والكنسية وتحلق بأنغامها في عوالم روحانية عبر تمازج الكورال مع آلات السيمفوني والأورغن.

وشكل التناغم الصوتي في هذه الأعمال محورا تراكمت عليه صور من البهاء والخشوع لمقامات الجمال التي تأخذ بألباب المستمع وتوصله إلى حالة من الصفاء الروحي وتظهر في الوقت نفسه القدرات التي يختزنها كورال الحجرة في صنع أجواء من الحوار بين المغنين والمكان وصدى الأنغام الموسيقية.

وكورال الحجرة التابع للمعهد العالي للموسيقى تأسس عام 2001 بإشراف الراحل صلحي الوادي مؤسس المعهد وعميده السابق وإشراف موسيقي من قبل الروسي فيكتور بابينكو ويتألف من طلاب وخريجي معهد الموسيقى باختصاصات مختلفة حيث قدم حفلات عديدة في دمشق والمحافظات إضافة إلى لبنان والأردن والإمارات وأرمينيا وفي المهرجان الدولي للموسيقى السيمفونية بالجزائر.

والمايسترو ميساك باغبودريان قائد الفرقة السيمفونية الوطنية السورية بدأ دراسته الموسيقية في المعهد العربي للموسيقى والتحق بعدها بالمعهد العالي للموسيقى حيث شارك بعدة حفلات وورشات عمل ليتخرج منها عام 1995 باختصاص بيانو وقيادة أوركسترا وأتم دراسته في قيادة الأوركسترا بإيطاليا وعمل قائداً أساسياً لأوركسترا العديد من الفرق العالمية إضافة إلى قيادته الفرقة السيمفونية الوطنية منذ عام 2003 في حفلات عديدة داخل سورية وخارجها وحاصل على أوسمة عدة من إيطاليا وأرمينيا.

وكان عازف الأورغن الكرواتي أندلير بوريش افتتح أمس أولى أمسيات مهرجان “أسبوع دمشق لموسيقى الأورغن” بنسخته الثانية والذي تستضيفه كنيستا اللاتين في الصالحية وباب توما وينظمه مهرجان الأرض المقدسة الدولي للأورغن والمعهد العالي للموسيقى.

ويهدف الأسبوع إلى استضافة مجموعة من عازفي آلة الاورغن العالميين للتعرف على الموسيقيين والمغنين ومجموعات الأوركسترا السورية وهو أحد المشاريع التي يعمل عليها المهرجان لتأهيل طلاب وأساتذة في سورية “لضمان استمراريته” في السنوات المقبلة إضافة إلى اسماع الجمهور السوري لأكبر آلة موسيقية في العالم.

وتختتم أوركسترا المعهد العالي للموسيقى بقيادة المايسترو أندريه معلولي بمشاركة عازف الأورغن الأوكراني أندلير بوريش أيام المهرجان الخميس المقبل عند الساعة السادسة مساء في كنيسة اللاتين بالصالحية.

يذكر أن سورية هي البلد الوحيد في المنطقة الذي توجد فيه آلة الأورغن في مسرح عام يعرض للجمهور وذلك في دار الأوبرا في حين نجدها فقط في الكنائس بدول هذه المنطقة.

رشا محفوض

انظر ايضاً

كورال الحجرة وجوقة قوس قزح يقدمان أغاني تراثية عربية وعالمية- فيديو

دمشق-سانا رغم اختلاف البرنامج المقدم في الأمسية الموسيقية لكل من كورال الحجرة التابع للمعهد العالي …