الشريط الأخباري

ما علاقة الصداع النصفي بعدم انتظام ضربات القلب؟

واشنطن-سانا

كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي أكثر عرضة لخطر الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب أو ما يسمى الرجفان الأذيني.

وتوصلت الدراسة التي أجريت في كلية الطب بجامعة كارولينا الجنوبية في الولايات المتحدة إلى أن 10 بالمئة من الأشخاص حول العالم يصابون بالصداع النصفي وأن النساء يصبن بمقدار ثلاثة أضعاف عدد الرجال.

ووفق الدراسة التي نشرتها دورية نورولوجي الأمريكية العلمية فإن الأشخاص المصابين بالصداع النصفي كانوا أكثر عرضة للإصابة بالرجفان الأذيني بنسبة ثلاثين بالمئة وارتفعت النسبة مع الصداع النصفي المصحوب بهالة الاضطرابات البصرية إلى 40 بالمئة مقارنة بغير المصابين إضافة إلى أنهم كانوا أكثر عرضة لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية والخرف وذلك نتيجة مشكلات في الجهاز العصبي اللاإرادي الذي يساعد على التحكم في القلب والأوعية الدموية.

ووفق دراسة سابقة فإن الصداع النصفي يؤثر على 15 بالمئة من سكان العالم أي نحو مليار شخص كما أن 90 بالمئة من مرضاه يصابون به لأول مرة قبل سن الـ 50 .