الشريط الأخباري

مزارعو العنب العصيري بالسويداء يطالبون بصرف أثمان إنتاجهم

السويداء-سانا

التأخر في صرف أثمان العنب العصيري للكثير من المزارعين بالسويداء الذين سلموا إنتاجهم للشركة السورية لتصنيع العنب شكل حالة عدم ارتياح لديهم ما دعاهم الى مطالبة الجهات المعنية بمعالجة هذه المسألة بأقرب وقت.

رئيس الجمعية الفلاحية في بلدة عرمان المزارع ناهي رشيد يذكر لمراسل سانا أنه تم تسويق أكثر من 400 طن عنب من البلدة للشركة ولم يصرف منها سوى أثمان 8 بالمئة فقط وصرفها لم يكن كاملا مؤكدا ضرورة الإسراع بمساعدة المزارعين لصرف مستحقاتهم لتامين احتياجاتهم ومستلزمات الإنتاج.

أما المزارع والمهندس الزراعي حسين أبو فرحات من قرية حبران فيقول: وردت إلى الشركة كمية 10 أطنان بقيمة تتجاوز مليون ليرة لم استلم ثمنها لغاية تاريخه.

ما وجدناه لدى رشيد وأبو فرحات يؤكده رئيس الجمعية الفلاحية في سهوة الخضر عدنان كيوان الذي يبين أن مزارعي العنب في البلدة سوقوا للشركة أكثر من /500/ طن و لم يصرف لهم أكثر من /30/ بالمئة من مستحقاتهم ومن صرف لهم تم منحهم فقط /20/ بالمئة من قيمة ما سلموه داعيا إلى إيجاد حلول سريعة كون المزارعين يعتمدون على محصولهم في تأمين احتياجاتهم.

بدوره رئيس اتحاد الفلاحين بالسويداء إحسان جنود بين أنه تم تحويل ما يقارب فقط /20/ بالمئة من مستحقات المزارعين لحساب الاتحاد بالمصرف وجرى صرفها فيما ننتظر باقي المبالغ حيث الحاجة ماسة لها من المزارعين لتسديد ديونهم وتكاليف إنتاجهم الزراعي.

وأوضح مدير عام الشركة السورية لتصنيع العنب بالسويداء المهندس /فادي شقير/ أنه تم تحويل دفعتين للمزارعين تبلغ قيمتهما /175/ مليون ليرة جرى صرفهما بناء على الأسعار المعتمدة للكيلو غرام الواحد بواقع /125/ ليرة للأبيض و/175/ ليرة للأسود فيما المبالغ المتبقية والبالغة نحو /550/ مليون ليرة سيجري صرفها حسب توافر السيولة على دفعات خلال الفترة القادمة.

وكانت الشركة السورية لتصنيع العنب بالسويداء استقبلت الموسم الحالي من المزارعين كمية نحو /5800/ طن من محصول العنب العصيري بزيادة اكثر من ألفي طن عن الموسم الماضي.

عمر الطويل