“نبض باشق”.. مجموعة شعرية تعظم الوطن وشهداءه

دمشق-سانا

وقع الشاعر كبرئيل قبلو باكورة أعماله الأدبية بعنوان “نبض باشق” متضمنة نصوصاً شعرية مختلفة المواضيع والأساليب تناولت حب الوطن بكل معانيه الجميلة وذلك في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.

وتتميز أغلبية القصائد التي تتضمنها مجموعته الشعرية نبض باشق بأنها ذات بعد وطني تعبر عن حب الوطن حيث قال في قصيدته “الخالدون”:

مروا على الموت فاخضرت جوانحه .. وتوزعوا في السفح أزهاراً وريحاناً
صاروا خيالاً وغابوا مثلما حضروا.. وهل للمجد إلا الدم عنواناً.

ولم تخل مجموعته الشعرية من بعض القصائد الوجدانية وقليل من الغزليات التي عبر من خلالها عن مكنوناته الداخلية تجاه سورية وتجاه الأم الأولى للإنسان الشام التي سماها بدرة الكون حيث قال:

يا شام يا فلقة الجمان أنت.. يا درة تحيطها الأسرار
نحن يا جلق قد غرسنا فيك .. شلح زنبق ما غرسنا مرار
على أبوابك هرقل قد تذلل.. ضاع العرش منه والوقار

وبين قبلو في تصريح لـ سانا أن مجموعته الشعرية هي الأولى التي تقع في 170 صفحة من القطع المتوسط تعبر عن أحاسيسه ومشاعره الصادقة تجاه وطنه وتعظم شهداءه وما قدموه ليبقى عزيزاُ كريماً لافتاً إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد توقيع عدة مجموعات شعرية من بينها مجموعة غزلية بلغة صوفية قيد الطباعة.

ولفت إلى أنه برغم الانتشار الكبير لوسائل التواصل الاجتماعي إلا أن للورق وللمداد واليراع نكهته الخاصة حيث لا يعتبر وجود تلق وإبداع إلا مع الورقة واليراع.

مديرة دار دلمون عفراء هدبا أوضحت أن المجموعة الشعرية الجديدة للشاعر كبرئيل قبلو تشكل قيمة مضافة للإنتاج الأدبي السوري مبينة أن هدف الدار هو نشر الثقافة ومد جسور التواصل بين الثقافات الأخرى ومحاولة لسد الثغرات الموجودة في مجتمعنا عن طريق رعاية الشباب وتحفيزهم وتشجيعهم للتعبير عن مواهبهم واحتضانها.

شذى حمود

انظر ايضاً

اتحاد الكتاب العرب يحتفي بذكرى الشاعر الراحل فايز خضور

دمشق-سانا تقديراً لمسيرة شعرية تجاوزت نصف قرن رفدت الشعر العربي المعاصر بإبداع فريد وغني أقام …