الشريط الأخباري

بطلة الجودو أوجي: حلمي رفع علم سورية خارجيا

اللاذقية-سانا

الوقوف على منصات التتويج وإحراز الميداليات البراقة ولدت طموحا مشروعا لدى بطلة الجودو أمينة حسني أوجي التي مارست اللعبة قبل عامين فقط وتحول حبها لحالة عشق وحلم بالانضمام لصفوف المنتخب وتمثيله بالبطولات الخارجية.

وكشفت أوجي لمراسل سانا الرياضي أنها من مواليد عام 1995 وتدرس بجامعة تشرين بقسم علم الاجتماع وتحمل شهادة خبرة بالتمريض وتحب مطالعة الكتب العلمية والشعر والموسيقا وتعزف على آلة العود لكن قصة عشقها لرياضة الجودو حكاية لا تنتهي وستبقى تسعى بجد ونشاط لتحقيق حلمها مستقبلا.

وترى أوجي أن رياضة الجودو هي فن من فنون الدفاع عن النفس بطريقة أخلاقية ومهذبة ونبيلة وتعتمد على تنمية حرية حركة الجسم بكافة الاتجاهات وتحتاج إلى لياقة ومرونة عالية وفوائدها كثيرة أبرزها بناء جسم متناسق وتزيد سرعة المحاكمة العقلية واليقظة والحذر تجاه أي حركة مفاجئة يقوم بها الخصم.

وأضافت أوجي أنها بدأت ممارسة اللعبة بنهاية 2016 بإشراف المدرب محمد قيقوني وفي أول مشاركة لها ببطولة الجمهورية عام 2017 أحرزت برونزية وفي ثاني مشاركة لها بالعام نفسه أحرزت الميدالية الذهبية وهذا العام حققت فضية وذهبية في الوزن الحر وكانت فرحتها كبيرة بالوقوف على منصة التتويج وكبر طموحها بالانضمام لصفوف المنتخب الوطني.